Connect with us

أخبار الدراويش

الإسـمـاعـيـلـى يـتـمـسـك بـالـشـروط الـجـديـدة

رفض مسئولو الإسماعيلى تحت أى ظرف من الظروف زيادة أسعار تمديد عقود اللاعبين الذين ينتهى ارتباطهم بالنادى أو عند شراء الوجوة الجديدة وتمسكوا بالسقف المحدد الذى يمنح “الفئة الأولى الدولية” أربعة ملايين جنيه و”الثانية 2 مليون و500 ألف جنيه” “والثالثة مليون جنيه” “والرابعة 500 ألف جنيه” و150 ألف دولار للأجانب للسنة الواحدة. وكان مجلس الإسماعيلى برئاسة يحيى الكومى استقروا منذ فترة بعد مناقشة مطولة لملف التمديد لأعضاء الفريق أن يكون هناك حد أقصى وأدنى لا يحيدوا عنه. وتمسك مسئولو الإسماعيلى بتطبيق القرارات المالية الجديدة على محمود دونجا الذى ينتهى عقده بنهاية الموسم الحالى أو الحارس محمد فوزى وأحمد مدبولى. وفى سياق آخر، استقر مجلس الإسماعيلى على تسليم الجزء المتبقى من نسبة 25% الدفعة الثانية للعقود اللاعبين عن الموسم الحالى نهاية إبريل حيث تم سداد الدفعة الأولى والتى قيمتها بين 100 و 150 ألف فى الأسابيع السابقة بعد انتعاش الخزينة مؤخرا بمبلغ أربعة ملايين جنيه عن طريق الشركة الراعية . وفى شان مختلف منح المسئولون بالإسماعيلى الصلاحيات الكاملة للمدرب حمد إبراهيم بعد أن تسربت شائعات حول وجود مطالب لضم عنصر جديد ضمن جهازه الفنى حيث رفض هذه التوجهات وأصر العمل مع الأعضاء الحاليين عطية السيد المدرب العام وأحمد سمير فرج المدرب وسيد توفيق مدرب حراس المرمى بخلاف الأطقم الإدارية والطبية المعاونة ليحسم الجدل حول هذا الامر الحيوى للحفاظ على أجواء الاستقرار.

من الاهرام المسائي

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش