Connect with us

أخبار الدراويش

الإسـمـاعـيـلـي..ضـد كـارمـيـلـو 

أرسل مسئولو الإسماعيلي أمس مذكرة رسمية للاتحاد الدولي لكرة القدم تشمل التجاوزات التي ارتكبها البوليفي كارميلو ألجاراناز مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بحق النادي لهروبه لبلاده وإعلانه عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي فسخ تعاقده من طرف واحد بعد الإدعاء كذبًا تعرضه للاضطهاد واستقطاع مستحقاته دون وجه حق.
وكان مجلس الإسماعيلي برئاسة يحيى الكومي أعدوا مذكرة تحتوي على مشاكل “كارميلو” والمتمثلة اعتراضه على خصم 150 ألف جنيه إيجار فيلا داخل أحد الفنادق السياحية المطلة على بحيرة التمساح لمدة خمسة أشهر وغرامة التمرد وقدرها 50 ألف جنيه وفلوس وكيل أعماله المصري وتبلغ خمسة آلاف دولار ونسبة الضرائب المستحقة عليه وتم تكليف نصر عزام محام النادي لرفعها للفيفا لإثبات تمرد اللاعب بعد رحيله المفاجئ لبلاده وفسخ تعاقده بتعليمات من وكيل أعمال مواطنه بابلو بالكازار.
وتحرك المسئولون بالإسماعيلي هدفه مواجهة أي قرارات سلبية تصدر عن طريق الاتحاد الدولي للعبة في أزمة “كارميلو” مثلما حدث مع المهاجم الناميبي شيلونجو الذي حصل على قرار نهائي ضد النادي تحصيل 135 ألف دولار.
وفي السياق نفسه يوجد بوادر خير تلوح في الآفاق لتقريب وجهات النظر بين مجلس الإسماعيلي والمهاجم الأرجنتيني فرناندو لحل بعض القضايا الخلافية بين الطرفين بالطرق الودية وأهمها رفع بعض الجزاءات الموقعة تجاه اللاعب وأهمها غرامة 50 ألف جنيه وإيجار السكن ومنحه 27 ألف دولار “كاش” لإنهاء الأزمة المثارة معه والتي كادت أن صل للطريق المسدود بسبب التعنت والتحريض المستمر من قبل وكيل أعماله الذي يرغب تشجيع اللاعب للعودة لبلاده واللجوء للاتحاد الدولي لكرة القدم لإنصافه.
وفي شأن أخر قرر يحيى الكومي رئيس الإسماعيلي ترحيل غرامة التمرد وقدرها 50 ألف جنيه للمقيدين بالقائمة لنهاية الموسم بدلًا من خصمها عند منحهم نسبة 25% المتبقية للدفعة الثانية لعقودهم أملا لحفظ هذه العقوبة مستقبلا إذا نجحوا الصعود للمنطقة الدافئة والابتعاد عن المنطقة الخطرة بجدول المسابقة المحلية والوقوف عند هذا الإجراء للإفصاح عنه حاليًا لتحفيز جميع اللاعبين للتحلي بالروح القتالية خلال اللقاءات الرسمية المقبلة واعتبارها مواجهات كئوس لا بد حصد نقاطها الثلاثة تحت أي ظرف من الظروف.

من الاهرام المسائي

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش