Connect with us

أخبار الدراويش

الإسـمـاعـيـلـي.. عـلـى الـمـكـشـوف

يعكف مسئولو الإسماعيلي إعداد تقرير شامل عن الأشهر الخمسة الماضية منذ توليهم المهام بالانتخاب تمهيدًا لإطلاع أعضاء الجمعية العمومية والجماهير على الجهد الذي بذلوه في ظل المشاكل والصعوبات التي واجهتهم لترتيب البيت من الداخل خلال تلك الفترة لوضع قلعة الدراويش على الطريق الصحيح.
وكان مجلس الإسماعيلي برئاسة يحيى الكومي رحب بمطلب زميلهم النائب خالد زين لتحديد أعمالهم بالنادي من شهر نوفمبر 2021 وحتى نهاية مارس 2022 حتى يكون الجميع على بينه من أمرهم في سياسة جديدة تتبع الهدف منها الكشف عن السلبيات والإيجابيات التي صادفتهم ومن المنتظر أن يتضمن تقريرهم نجاحهم في تجديد عقود باهر المحمدي وعبد الرحمن مجدي وعماد حمدي وعبد الله جمعة المعار حاليا لسيراميكا ومحمد عبد السميع خمس سنوات وتسليم اللاعبين مستحقاتهم عن الدفعة الأولى ونصف الثانية للموسم الحالي واستقدام 11 عنصر جديد بينهم خمسة أجانب قبل غلق باب القيد الشتوي لمواجهة النقص العددي في صفوف الدراويش وبيع شكري نجيب لفاركو لرفضه تمديد تعاقده ومحمد الصادق لإصاباته المتكررة وتم إجراء تغييرات للمدربين لاستبعاد طلعت يوسف والأرجنتيني خوان براون على التوالي والاستعانة أخيرًا بجهود حمد إبراهيم ومنحه كافة الصلاحيات لابعاد الفريق عن المركز الأخير بجدول المسابقة المحلية.
ويشمل التقرير تفوق بعض اللعبات الفردية والجماعية للمنافسة على إحراز الميداليات والبطولات المحلية والدولية أبرزها ألعاب القوى والقتالية والسباحة وتنس الطاولة وكرة اليد والصالات والسرعة وإعادة الهيكلة الإدارية بإلغاء ندب الموظفين من الخارج وتحرير عقود للعاملين المؤقتين بالنادي وتم خلالها مراعاة الحد الأدنى للأجور بناء على توجهات الدولة لتحسين ظروفهم المعيشية وتسجيل الملكية الفكرية وتحديث العلامة التجارية وإنشاء شركة للاستثمار الرياضي لخلق موارد ذاتية تنعش خزينتهم.
ويرصد تقرير الإسماعيلي خلال الخمسة أشهر الماضية توجه وفد من المجلس برئاسة يحيى الكومي رئيس النادي لمقابلة الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة لمناشدته للتدخل لدى الشركة المنفذة للمبنى الإجتماعي الذي يقع على مساحة ٢٧ فدان ويبلغ تكلفته أكثر من ٧٠٠ مليون جنيه سرعة إنهاء الملاحظات الإنشائية تمهيداً لافتتاحه رسميا فضلا عن القيام بعقد عدة جلسات مع اللواء شريف بشارة محافظ الإسماعيلية لاطلاعه على الديون الحكومية والأهلية والغرامات الدولية المتراكمة على النادي في السنوات الماضية وتتجاوز ٢٠٠ مليون جنيه ودعوته لمساندتهم لتنظيم المؤتمر الأول لتنمية الموارد لكي يقام تحت رعايته والحصول على القرية الأولمبية بنظام الشراكة لتحقيق المستهدف منها في إيجاد عائد مادي يعود بالنفع على الكيان وجدولة المستحقات المتأخرة مع الشركة الراعية وحثها للوفاء بالأقساط وسدادها في مواعيدها.
وفي سياق مختلف رفض المسئولين بالإسماعيلي إنهاء عمل اللجنة الفنية بالنادي بعد اعتذار حمادة المصري وأشرف خضر لظروف خاصة واستمرار محمود حسن الذي أصبح عضوها الوحيد تقديرا للجهد الذي بذله منذ تكوينها والاستفادة بخبراته لتقييم أي وجوه جديدة أو اللاعبين الحاليين المقيدين بالقائمة تمهيدًا للنظر في أمر البعض منهم نهاية الموسم الجاري البقاء أو الإعارة أو البيع لفرق أخرى حتى لا يرحل أحدهم بالمجان.

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش