Connect with us

أخبار الدراويش

الإسماعيلي والاتحاد .. مواجهة على طريق الأمان

كتب:Tamer El-Sayed

الدراويش وزعيم الثغر وجها لوجه في ختام الجولة 30 للدوري الممتاز
تختتم الجولة “30” من عمر مسابقة الدوري الممتاز، لكرة القدم، هذا الموسم، بإقامة مباراة واحدة مثيرة وصعبة في الوقت نفسه، ستجمع، بين الإسماعيلي، والاتحاد السكندري، في السادسة والنصف مساء، اليوم على استاد الإسماعيلية، ويدير اللقاء، عبد العزيز السيد حكما للساحة، ويعاونه كل من محمد عزازى وأحمد عبد الغنى، “مساعدين” وإبراهيم محجوب حكما رابعا، وسيد شعبان حكم فيديو، ومحمد نهاد حكم فيديو مساعدا.
مواجهة جماهيرية، وصعبة في الوقت نفسه، نظرا لموقف الفريقين الصعب، في جدول المسابقة، الإسماعيلي عانى كثيرا طوال الموسم، من سوء النتائج، وتعرض للدخول في صراع الهبوط، ونفس الوضع ينطبق على الاتحاد السكندري، زعيم الثغر، الذي عانى هو الآخر من تذبذب النتائج، والتي أدت أيضا، إلى وجود الفريق في موقف صعب في جدول المسابقة، وهي ظروف متشابهة، لاسيما برحيل أكثر من مدرب، لكلا الفريقين، الإسماعيلي بتولي طلعت يوسف البداية، ثم رحيله، بضغط من إدارة الدراويش، ومجئ حمد إبراهيم الذي لم يحالفه التوفيق، في إنقاذ الدراويش، وتصحيح أوضاع الفريق، ليرحل ويحل محله، حمزة الجمل، الذي بدأ في إعادة بريق الدراويش في الفترة الأخيرة.
وعلى الجانب الآخر، زعيم الثغر، الذي رحل عنه، حسام حسن، ليتولى المهمة، عماد النحاس، ولم يحالفه التوفيق في تحسين أوضاع الفريق، مع ضغط الجماهير السكندرية، ويضطر إلى تقديم استقالته، ليتولى، الربان محمد عمر المهمة في ظروف صعبة، فمن سينجح الليلة في العبور بفريقه إلى بر الأمان، فهي مباراة بست نقاط، لكلا المديرين الفنيين، والكرة الآن في ملعب الفريقين.
واقعيا، فريق الإسماعيلي، نجح في التعادل مع فاركو بالإسكندرية في الجولة الماضية، فيما سقط الاتحاد السكندري، على ملعبه بالثلاثة أمام الأهلي، وشهد لقاء الدور الأول تفوق الإسماعيلي، 2/1.
يدخل الإسماعيلي اللقاء، وهو في المركز ” الثالث عشر” برصيد “33” نقطة، جمعها من خوضه “28” مباراة، فاز في “8” مباريات، وتعادل في “9” مواجهات، وخسر “11” مرة، وله مباراة مؤجلة مع النادي الأهلي، فيما يحتل الاتحاد السكندري المركز “الحادي عشر” وبالرصيد نفسه”33″ نقطة، جمعها من الفوز في “8” مباريات، وتعادل في “9” مواجهات، وخسر “12” مرة.
الزمالك .. طوارئ قبل الدراويش
فيريرا يحذر من لقاء الكأس ويؤكد صعوبة المواجهة المنتظرة
علاء وإمام وجمعة في الحسابات .. والإدارة ترصد المكافآت
طوارئ جديدة فرضها البرتغالي جوسفالدو فيريرا المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك على استعداداته لمباراة الفريق المرتقب مع الإسماعيلي في دور الستة عشر لبطولة كأس مصر لموسم 2021-2022 أملا في مواصلة سلسلة الانتصارات الأخيرة والتقدم خطوة في رحلة الدفاع عن لقبه المحلي.
وعقد فيريرا اجتماعا مع لاعبيه أكد خلاله ضرورة التعامل مع لقاء الإسماعيلي بكل جدية في ظل البحث عن حلم التتويج بالكأس في الفترة المقبلة، مشددا على أن الزمالك يدافع عن لقبه المحلي ويجب التحلي بروح البطل في المباراة والتركيز على كيفية استغلال الفرص التي تلوح للاعبين لترجمتها لأهداف ومواصلة الانتصارات التي حققها الزمالك مؤخرا.
وشدد فيريرا على أن الفوز يمثل أهمية كبرى للزمالك أملا في تحقيق التأهل لدور الثمانية والحفاظ على مسلسل الانتصارات في الفترة الأخيرة وكذلك إسعاد الجماهير التي دعمت الفريق بكل قوة والتأكيد على استمرار صحوة النتائج وتحقيق المزيد من الانتصارات في رحلة الأبيض .
وحذر فيريرا من صعوبة اللقاء في ظل التحسن الكبير في مستوى الإسماعيلي خلال الفترة الماضية مع مدربه حمزة الجمل ونجاحه في الاقتراب من حسم البقاء في جدول ترتيب الدوري الممتاز وما تشهده مباريات كأس مصر من مفاجآت مدوية يجب الحذر منها في اللقاء.
وكان المدير الفني للزمالك تابع مباريات الإسماعيلي الأخيرة في الدوري للوقوف على نقاط القوة والضعف لدى الدراويش والمنتظر أن يجرى على أساسها حسم تشكيلته الأساسية وطريقة اللعب في لقاء الفريقين المرتقب .
ويدرس فيريرا منح الفرصة لأكثر من لاعب عائد من الإصابة والإيقاف للمشاركة في المباراة المرتقبة أمام الإسماعيلي مثل اشراك محمود علاء قلب الدفاع وحازم إمام الظهير الأيمن وعبدالله جمعة الظهير الأيسر ومنح عدد من الأساسين مثل أحمد فتوح ومحمود الونش راحة سلبية للتعافي من الإجهاد بسبب ضغط المباريات الكبير في ظل امتلاك الزمالك 4 لقاءات هامة في بطولة الدوري الممتاز يحتاج خلالها للفوز في مباراتين من أجل إعلان تتويجه بطلا للبطولة للموسم الثاني على التوالي.
كما وضع فيريرا في حساباته إمكانية منح الفرصة لأكثر من لاعب شاب مثل يوسف نبيه وسيف جعفر بعدما شاركا كبديلين في الفترة الأخيرة مع استمرار مشاركة محمد خضري لاعب وسط فريق الشباب برفقة الفريق الأول بعد ظهوره بمستوى جيد في لقاء الزمالك أمام المقاصة الأخير في الدوري عندما تم الدفع به بديلا في النصف الثاني من المواجهة .
وكان المدير الفني للزمالك حرص على منح لاعبيه راحة سلبية لمدة 24 ساعة للتعافي من الإجهاد عقب الفوز الكبير على مصر المقاصة بخمسة أهداف مقابل لاشىء وفي نفس الوقت استمرار تصدر جدول ترتيب الدوري بفارق 7 نقاط عن بيراميدز أقرب ملاحقيه في السباق الصعب .
وفي سياق متصل، وعدت إدارة الزمالك لاعبي الفريق بمكافآت مالية ضخمة في حال الفوز ببطولة الدوري الممتاز لن تقل عن 40 مليون جنيه بشكل مجمع أملا في مواصلة الانتصارات خلال الجولات المتبقية للأبيض في البطولة المحلية بعد وصول الزمالك إلى صدارة جدول الترتيب.
وتأتي المكافآت المالية الضخمة المرصودة من جانب إدارة الزمالك سعيا وراء الحفاظ على مسلسل الانتصارات والعروض الجميلة للأبيض في البطولة المحلية وصحوة ملاحقيه بيراميدز والأهلي في الجولتين الماضيتين لضمان عدم السماح بأي نزيف نقاط للزمالك في سباق الدوري .
الإسماعيلي يلجأ لـ”التمويل الذاتي”
الاستقرار بـ”15 مليون جنيه” .. وتسليم الشيكات للاعبين
مفاوضات لتخفيض غرامة “الجزيري” .. وترقب شكوي “فيرناندو”
رصد مسئولو النادي الإسماعيلي ١٥ مليون جنيه حتى نهاية الموسم الجاري للحفاظ على استقرار المنظومة الكروية وعدم تأثرها بالعوامل الخارجية المتمثلة في تراكم الديون الحكومية والأهلية والغرامات الدولية نظرا لندرة الموارد الذاتية للنادي حاليا.
وكان مجلس ادارة الإسماعيلى “فوض” يحيى الكومي رئيس النادي التواصل مع أحمد دياب رئيس رابطة الأندية المحترفة مؤخرا للتدخل لدى الشركة الراعية لإقناعها بزيادة حقوق البث الفضائي لتقترب قليلا من الأهلي والزمالك حتى يتسنى تجديد التعاقد معها لأربع سنوات مقبلة لاسيما وأن المدة السابقة “للرعاة” لم تكن على القدر الكافي لتغطية مصروفاتهم الإدارية والفنية حيث بلغ قيمة الموسم الواحد وقتها ٣٠ مليون جنيه فقط وهو مبلغ ضعيف للغاية.
ونجح رئيس الإسماعيلى في الساعات الأخيرة فى تدبير ١٥ مليون جنيه بمعرفته الشخصية وبعض مصادر التمويل الذاتي وفضل تخصيصها بالكامل لنشاط كرة القدم يصرف منها ١٢ مليون جنيه شيكات بنكية الدفعة الثالثة للاعبين من مستحقات عقودهم خلال ساعات والباقي يتعلق بمكافأت للفوز لتحفيزهم ماديا وطمأن “الكومي” أبناء الفانلة الصفراء أثناء لقاءه الموسع معهم مساء أمس داخل معسكرهم المغلق بفندق النادي على هامش استعدادهم لمواجهتهم المهمة الليلة مع الاتحاد السكندري باستاد الإسماعيلية أن “المجلس بكامل أفراده “ينحاز إليهم ويدعمهم بلاحدود للصعود للمنطقة الدافئة بجدول المسابقة المحلية.
وفي سياق مختلف لازال المسئولون بالإسماعيلي يبذلون جهودا مضنية لإنهاء فك حظر القيد بالاستعانة بأشخاص مقربين لمهاجمهم التونسي الأسبق لسعد الجزيري لإقناعه بقبول التفاوض لخفض الغرامة التي أقرتها المحكمة الرياضية الدولية بلوزان بسويسرا لصالحه وقدرها بعد إضافة الفوائد وأتعاب المحاماة ١٠ ملايين جنيه وهو مبلغ كبير يصعب تدبيره بسهولة خلال الوقت الراهن لا سيما وأن “الدائنين” من العهد السابق يلاحقون النادي قانونا للحصول على حقوقهم المادية.
وفي شأن أخر يترقب مجلس الإسماعيلى قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم في الشكوى المقدمة إليه ضد الأرجنتيني دييجو فرناندو مهاجم الفريق الأول لكرة القدم لعدم استلامه مستحقاته المالية المودعة داخل حسابه البنكي والتخطيط للهرب عائدًا لبلاده الأسبوع الأخير شهر يونيو الماضي حيث طالبوا بتعويض من اللاعب لا يقل عن مليون و٥٠٠ ألف دولار لإخلاله ببنود عقد احترافه مع النادي.
10 لاعبين خارج حسابات الجمل قبل موقعة الاتحاد
المدير الفنى: الفوز “طوق النجاة”.. وزعيم الثغر “كتاب مفتوح”
استبعد الجهاز الفنى للإسماعيلى الحارسين أحمد عادل عبد المنعم وكمال السيد ومعهما محمود البدرى وعماد حمدى والجزائرى محمد بن خماسة ومحمود عبد الله ومدحت فقوسة ومروان حمدى وحازم مرسى ووجيه عبد الحكيم من لقاء الاتحاد السكندرى فى الأسبوع الثلاثين للدورى الممتاز المحدد موعده السادسة والنصف مساء اليوم الخميس، باستاد الإسماعيلية لأسباب مختلفة.
وكان حمزة الجمل المدير الفنى للإسماعيلى وأحمد قناوى ومحمد حمص المدربان العامان وأيمن كمال المدرب وسيد توفيق مدرب حراس المرمى أشرفوا على المران الخفيف الذى أقيم مساء أمس، واستغرق مدته 45 دقيقة واختتم بتقسيمة وضح من خلالها التشكيل المنتظر الدفع به فى لقاء الاتحاد محمد فوزى لحراسة المرمى وأمامه باهر المحمدى ومحمد هاشم ومحمد دسوقى وعصام صبحى “الدفاع” ومحمود دونجا ومحمد مخلوف ومحمد عادل وعبد الرحمن مجدى “للوسط” وأحمد مدبولى ومحمد الشامى “للهجوم” وقد يجلس على دكة البدلاء عمر رضوان حارسا وبرفقته محمد نصر وعمرو الحلوانى وأحمد أيمن وأحمد مصطفى ومحمد عبد السميع وعمر الوحش ومحمد بيومى وحسن ياسين وخالد النبريص والإيفوارى جان موريل.
وقال حمزة الجمل إن أعضاء فريقه استوعبوا جيدًا التعليمات الصادرة إليهم عند ملاقاة نظرائهم بالاتحاد السكندرى إيقاف مفاتيح الفوز لديهم وشل حركتها لتحقيق نتيجة إيجابية باستغلال عامل الأرض والجمهور لمصلحتهم.
وأضاف أن لاعبي الإسماعيلى عازمون تقديم عرض جيد أمام أبناء الإسكندرية لا يقل عن مستواهم فى اللقاءات الرسمية الأخيرة مع التركيز لاقتناص الفرص السهلة للتهديف منها فى شباك المنافس.
وأشار إلى أن الفوز على الاتحاد الليلة يبعد فريقه نهائيا عن الصراع الدائر بين الأندية فى مؤخرة جدول المسابقة المحلية حيث نكون قد وصلنا للنقطة ٣٦.
وأوضح أنه حرص على مشاهدة شريط فيديو لمباراة الاتحاد السابقة أمام الأهلى ودون ملاحظاته الدقيقة عن تحركات أبناء الثغر داخل المستطيل الأخضر دفاعا وهجوما وبنى خطته الفنية على ضوءها عند مواجهتهم الليلة بإستاد الإسماعيلية.
وأكد أن التحكيم عنصر مهم للغاية فى المباريات الرسمية ويأمل أن يوفق من تسند إليه مواجهة الإسماعيلى والاتحاد الهروج بها لبر الأمان لاسيما وأن الفريقين متساويين فى عدد النقاط والطموح كلا يبحث عن النقاط الثلاث للقاء.
مهام خاصة
حرص حمزة الجمل المدير الفنى للإسماعيلى منح عصام صبحى ومحمد دسوقى وعبدالرحمن مجدى وأحمد مدبولى ومحمد الشامى مهام خاصة دفاعًا وهجومًا أثناء سير أحداث لقائهم الليلة أمام الاتحاد بإستاد الإسماعيلية لترجيح كفة فريقهم لحصد النقاط الثلاث.
الفوز بـ”15 ألف جنيه”
قرر مجلس الإسماعيلى برئاسة يحيى الكومى صرف ١٥ ألف جنيه مكافأة تميز للاعبى الفريق الأول لكرة القدم شرط الفوز على نظراءهم الاتحاد السكندرى مساء اليوم الخميس، باستاد الإسماعيلية.
الحكم “عبد العزيز”
أسندت لجنة الحكام بالجبلاية إدارة مباراة الإسماعيلى والاتحاد فى الأسبوع الثلاثين بالدورى الممتاز والمحدد موعدها السادسة والنصف مساء اليوم الخميس، بإستاد الإسماعيلية إلى عبد العزيز السيد ويعاونه محمد عزازى وأحمد عبد الغنى ورابعا إبراهيم محجوب وحكما للفيديو سيد شعبان ومحمد نهاد.

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش