Connect with us

كلام خارج المقرر

الجمهور النجم و هو الفائز علي الجونة لا الجمل و لا مصطفي

كتب:daraweesh

الف الف مبروك للثلاثمائة رجل من رجال الدراويش المخلصين الذين سافروا الي الجونة وراء فريق الدراويش ( المهزوم اربعة اهداف نظيفة من بيراميدز في الجولة السابقة )  و لكن رجال المدرجات الاسماعلاوية يعلمون ان رباعية بيراميدز … تحتاج تشجيع و مؤازرة و دعم في المباراة اللاحقة و خاصة ان المباراة اللاحقة , ستكون في الجونة  صاحب الـ 26 نقطة و المتساوي مع الاسماعيلي و المباراة ستقام  علي بعد 450 كيلو و  لكن الجماهير الوفية العظيمة الرائعة .. لم تتوقف امام رباعية بيراميدز  او ال 450 كيلو  و لابد من العودة من الجونة بالثلاث نقاط – بصرف النظر عن اي شئ … لذلك  نقول الف الف الف مبروك بالفوز بالثلاثية الجميلة للثلاثمائة رجل  و ربنا يرجعهم بالسلامة .. و يستحقوا البلبطة و الاستمتاع بالبحر و بالفوز  .. فهم رجال الدراويش 

 فعلا رجال الدراويش في مدرجات الجونة .. هم اصحاب الفرح  و هم صانعوا السعادة و صانعين الاهداف كمان …. و صوتهم الرائع و حناجرهم القوية و المخلصة … هي من حولت الجسد الفاقد للحركة و يقترب من الموت .. الي سوبرمان 

 كيف كان ذلك .. كذلك … نحاول نشوفها سوا 

 اخونا الكابتن حمزة الجمل عاد الي الثلاثة ديفندر .. بعد ما كانوا 2  امام بيراميدز !!!!! و لعب بمخلوف و بيومي و عادل و قدامهم احمد مصطفي … و كان ناقص  يلعب بوجيه عبد الحكيم .. و كنا ساعتها حنشجع الجونة !!!!! 

و بصراحة انا مش عارف حمزة الجمل – جوه الجمجمة ايه ,,,  بالوظة و الا اسمنت… هو الاخ حمزة لم يكون معه بالفريق في الاسماعيلي عصام عبد العال و الا احمد العجوز و الا محمد فكري الصغير و  الا مين بالظبط … و الا بني ياس و ظفار … مسحوا الذاكرة .. لذلك شوفنا شوط اول في الجونة .. سواد السواد 

علي الجانب الاخر كان الكابتن طلعت يوسف المدير الفني  معتبر المباراة سهلة للغاية و لذلك كانت تغييراته تترجم ما يحتاجه من المباراة و حتي ما قبل اهداف الاسماعيلي و قبل ان يهتف له جماهير الدراويش .. يا طلعت ارفع ايدك 

 في الشوط الاول .. لم يكن هناك حطورة علي المرميين .. و هو يرجع لعم حمزة .. انه ما بيعرفشي .. و لعم طلعت  انه مطمئن قوي قوي .. لذلك لم يكن للاسماعيلي الا محاولة من ضربة راسية عشوائية بالرغم من انها قوية من المدافع المحترم محمد هاشم د 21  و محاولة توغل من محمد الدسوقي د 31 – بجانب انفراد علي الاسماعيلي كلف  عصام صبحي انذار د 22 ….  غير كده مفيييييش .. لا هنا و لا هنا 

 لكن لابد ان نذكر نقطة مهمة جدا جدا  بالشوط الاول …. د 36 و 38 .. تحرك رائع  من الجناح المحترم عبد الرحمن مجدي … و عرضتيتين .واحدة من كرة ثابتة و التانية من كرة متحركة …. الكرتان العرضيتان … مروا الي الاوت .. بردا و سلاما علي حارس الجونة .. و لم تجد سريخ ابن يومين … يحاول عليهما … هوووووش سمع هووووس

 ده معناه ايه …. ان اللي قاعدين علي دكة الجهاز الفني … شادر بطيخ و بيدربوا  الفريق طوال الاسلوع علي لعبة – حلق حوش – و تي كا عالعالي و تي كا علي الواطي – و السبع طوبات .

و بالمناسبة كان استمرار  عصام صبحي بعد الانذار د 22  بيؤكد حكاية شادر البطيخ دي ..و كان ممكت تغييره و اعادة محمد عادل مكانه و الدفع بعبد السميع مثلا بالوسط ..ده مثا بسيط علي شادر البطيخ 

 اقف هنا … لو سمحت …  و دقق في الدقيقة 55 و الدقيقة 64 

عرضيتان ايضا من عبد الرحمن مجدي … و هدفين من احمد مصطفي … عرفتوا الفارق هنا بين المدرب و المنوم و المدير الفني و البطيخة …. و هما بيسموه اسماء مكلكعة من التحرك الهجومي و الجمل الخططية و معتاه بسيط جدا  هو قيادة الفريق بالمباراة من خلال تدريبات  علي جمل تكتيكية محفوظة … و نتصور ان اداء عبد الرحمن مجدي اليوم .. اثبت انه اكثر اللاعبين الصابرين علي الشكل الهجومي الغريب و خاصة ان محمد الشامي بيلعب راس حربة مضطرا .. بعدما هرب كارميللو و دييجو .. اختراعات مجلس ادار النادي الهمبوكية .الفوز و التهديف .. ليس صدفة او حظ او فتونة … انما مجهود كبير من خارج المستطيل الاخضر ..قبل ما يكون داخله.. لذلك بمجرد ان اتلعبت كرة سليمة .. حتحرز هدف و هدفين و ثلاثة 

و حتي قبل هدف باهر المحمدي من ضربة جزاء د 50… كان هناك غزوة لعبد الرحمن مجدي د 48 و اترطمت باسف القائم في اجمل تنفيذ للتوغل و التسديد من الحركة 

و بالفوز اليوم .. وصل الاسماعيلي الي 29 نقطة .جمع منهم الكابتن حمزة الجمل 18 من عشرة مباريات و هو نسبة مقبولة نظرا لادارة النادي و الفريق الهمبوكية .. لكن اقول ان لسه المشوار طويل  علي ان نطمئن علي الفريق و الاداء 

 و لكن ربنا يعدي السنة دي علي خير 

و الف الف مبروك يا دراويش و اجمل دراويش المدرجات  

و  انتهي الكلام خارج المقرر 

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش