Connect with us

تحليل المباريات

الزمالك يفك نحس استاد القاهرة ويهزم الدراويش بهدفين لهدف

بقلم د. اكرام نسيم

بتشكيل شهد تغير باكي الاجناب والدفع بدسوقي يسارا وبيومي يمينا مع تأمين وسط ملعبه بثلاثة يميل ادائهم للدفاع وان كان الوحش يجيد الشقين معا .

ولعب حمزة الجمل بتشكيل مكون من

حارس المرمى .. محمد فوزي
خط الدفاع .. محمد بيومي  ( محمد بن خماسة د 75) – باهر المحمدي – محمد هاشم – محمد دسوقي
خط الوسط .. عماد حمدي – محمد عادل – عمر الوحش ( وجيه  عبد الحكيم د 63)
الهجوم .. عبد الرحمن مجدي ( محمد عبد السميع 84 )  – أحمد مدبولي
خط الهجوم .. محمد الشامي ( سايكوو كونتيه 84)

و  على مقاعد البدلاء عمر رضوان حارس المرمي وعمرو الحلواني ومحمد نصر و ومدحت فقوسة وحازم مرسي  وأبو بكر حمزة

الاهداف : اشرف بن شرقي  42 – باهر المحمدي ض ج 60 – عمرو السعيد 62
اداء متوازن للدراويش وتنظيم دفاعي عابه عدم محاولةعبد الرحمن مجدي في اداء واجبه الدفاعي ولو شكليا ، مع رعونة للشامي في انهاء الهجمات خاصة العرضية التي مروها له مجدي وتباطئ في تروضيها وتضيع اولي فرص اللقاء .
ومن عرضية جميلة من عبدالرحمن لمدبولي يلعبها امامية لعادل المتقدم من الخلف للامام يضغط عليه المدافعين ويسقطوه ولكن الحكم والڤار لم يقتنعوا بوجود ضربة جزاء ، وهل نتوقع من نور الدين ان ينصف الاسماعيلي !
كما افتقد محمد عادل التمرير الامامي السريع .
ادي باكي الاجناب في حدود امكانياتهما بينما تألق مدبولي كصانع العاب دفاعيا وهجوميا . ومن كرة ينجح عبدالله جمعة من المرور خلف بيومي البطئ والغير مدعوم من جناحه الايمن ويلعبها عرضية يتصدي لها باهر بطريقة سلبية فتمر لتجد قدم اشرف بن شرقي الذي يغمزها في غياب الرقابة ويحالفها الحظ لتسكن الزاوية اليسري الارضية لمحمد فوزي محرزا هدف التقدم للزمالك ويحاول مجدي المتفرغ فقط للاستلام عمل مرتدات ولكن بطئ التمريرات يوقعة في مصيدة التسلل اضافة لعدم زيادة لاعبي الوسط والشامي بشكل سلبم لينتهي الشوط الاول بهدف الزمالك .
فهل يدفع حمزة بوجيه بديلا للشامي في ظل اداء الشامي الضعيف اليوم ليس فقط في التسديد علي المرمي ولكن ايضا في الضغط علي المدافعين والانطلاق والتمرير او حتي بديلا لمحمد عادل !
ولكن بدون تغيير يقرر الجمل بداية الشوط الثاني .
وانطلاقة للشامي من اليسار يسددها وترتطم بيد محمودعلاء ويطالب اللاعبون بضربة جزاء ولكن يبدو ان تعليمات اليوم للحكام بهزيمة الدراويش او فوز الزمالك وهو ما وضح في تجاهل عرقلة مدبولي اكثر من مرة وعدم اعطاء كروت عند تعمد سقوط جمعة في الشوط الاول وعرقلة عادل بعنف في د 55.
ومن عرضية مدبولي علي رأس الشامي يدفعه محمود علاء لم يستطيع نورالدين تجاهلها املا ان يجد الڤار حلا لها ولكن حتي الڤار خجل من ان يتجاهلها !
ويتقدم لها باهر الممدي قوية في ارتفاع قاتل محرزا هدف التعادل د 60 ويعيد اللقاء لنقطة البداية .
ويظل عادل اقل لاعبي وسط الملعب فائدة .
وتغيير بنزول عمر السعيد صاحب الكعب العالي ومن عرضية زيزو من كرة ثابتة يعلو السعيد فوق كل المدافعين في ظل رقابة شكلية من هاشم يضعها علي يسار فوزي محرزا هدف التقدم د64.
وانزاز لمحمد علاء وبعدها ازدراء للحكم ولكن الاخير يبتلع الاعتراض .
ونزول لوجيه عبد الحكيم بديلا لعمر الوحش .
ومن ركنية كاد اونجم ان يسجل لغياب الرقابة وعدم مقدرة ايقاف خطورة الكرات الثابتة امام المهاجمين !!
ويضيع الشامي عرضية مدبولي التي تخطت الوجبل علي رأسه ويلعبها عالية خارج المرمي مصيعا فرصة التعادل . وفي غياب التركيز الدفاعي تسديدة في القائم ينظر لها فوزي دون تحرك ترتد لداخل الملعب وتعود علي رأس السعيد الذي كاد ان يكرر هدفه وايضا في ظل رقابة هاشم الوهمية ولكن كرته تمر بجوار القائم !
وانفراد للشامي يسددها وحشة وقوية خارج المرمي مضيعا فرصة التعادل !!
وتسديدة من مجدي تصل للشامي يسددها بغشم في المدرجات ويتم خروجه بعدها وهو تغيير متأخر جدا !. وخروج لبيومي ومنزول لبن خماسة ونزول لسايكو كونيتيه بديلا لعبدالرحمن .
وخمس دقائق وقت بدل ضائع ولكن رتم الدراويش تفكك مع التغيرات المتأخرة !
ومرور لعبد السميع ودفع له لكن الحكم لا يميل لتعديل النتيجة !
وينال حسني عبد ربه انذارا لااعتراض علي القرارات العكسية ومعها صافرة نهاية المبارة بفوز الزمالك علي الاسماعيلي بهدفين لهدف ليقبع الدراويش في مثلث الخطر بجدول ترتيب الدوري رغم ادائه الجيد ولكنه يدفع ثمن اخطائه الدفاعية وعدم وجود رأس حربة هداف في ظل اداء الشامي السئ اليوم .

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش