Connect with us

تحليل المباريات

المخضرم طولون يلدغ حمد بهدفين دون رد 

كتب د. اكرام نسيم …  لعب الاسماعيلي بتشكيل مكون من

حارس المرمى .. محمد فوزي خط الدفاع .. عمرو الحلواني – محمد نصر – محمد هاشم ( عماد حمدي 23) – عصام صبحي. خط الوسط .. محمد بن خماسة – عمر الوحش (  حسن ياسين 73)  – محمد عادل ( دييجو 64 ) . أمامهما .. عبد الرحمن مجدي ( محمد عبد السميع )  – أحمد مدبولي.( محمد مخلوف 73)  خط الهجوم .. محمد الشامي.
على مقاعد البدلاء .. عمر رضوان حارس المرمى ،   ، وجيه عبد الحكيم ،  ، سايكو كونتيه ،

الانذارلت  عمر الوحش 46 و احمد مدبولي 71

استغل الكابتن حلمي طولان  سوء تقديرات مدرب الاسماعيلي وقراراته و تغييراته  ليفوز انبي علي الاسماعيلي بهدفين دون رد ويعيدالدراويش لدائرة الخطر

بداية هجومية للدراويش لم يترجمها لاهداف لغياب التوفيق في تسديدة بن خماسة التي ترتطم بمدافع وتخرج بجوار القائم ، وللاداء النمطي البطئ لمحمد عادل وعصام صبحي ولنزول الشامي للاستلام كمحطة فغابت الخطورة . ويدخل انبي تدريجيا في اللقاء مستغلين المسافة خلف عبد الرحمن الذي نادرا ما يرجع للدفاع ولضعف عصام وعدم تقدمه للزيادة الهجومية . بينما تألق بن خماسة في منتصف الملعب بتمريرات متقنه وينقذ فوزي مرماه من هدفين محققين بتصدي رائع . وكان لحماس عمر الوحش في خلق بعض الهجمات والتي افتقدت اللمسة الاخيرة من مدبولي والشامي ، ومن هجمة عنترية للوحش كاد ان ينفرد لولا انه تعثر وسقط دون مخالفة مضيعا اخطر فرصة للدراويش . ويخوج هاشم للاصابة ويدفع حمد بعماد حمدي بديلا له وان استمر محمد نصر في ادائه الثابت
وينتهي الشوط بالتعادل السلبي بين الفريقين .
هجوم ضاغط من انبي وارتباك بين مدافعي الدرويش
وخد وهات بين مجدي والشامي الذي يتباطئ في التسديد امام المرمي فتنشق الارض عن مدافع انبي ليشتتها ركنية.
ثم خد وهات بين مجدي والشامي والوحش تنتهي بتسديدة في المدافع وتضيع فرصة وامامية لعادل لم يصد نفسه ويلعبها برعونة خارج الملعب.
ويستمر عادل في ادائه السلبي هجوميا!
وعرضية علي حافة المنطقة يتقدم لها بن خماسة ويسددها في المدرجات !
خروج متأخر لمحمد عادل ونزول لدياجو فيرناندو
وخطء كارثي من محمد نصر يستغله جون اونبكا وينفرد ويسجل في فوزي الهدف التول د 68
وتدخل عنيف من مدبولي يحصل معه علي انزار وتهديد من الفار بتحويل البطاقة لحمراء يضطر حمد بعدها لسحبه والدفع بمخلوف ، وحسن يس بديلا للوحش وعبد السميع بديلا لعبد الرحمن مجدي ، ليسحب حمد دفعة واحدة كل عناصر الخبرة والخطورة ليثبت انه مدير فني يفتقد للخبرة الكافيه لادارة المباريات الصعبة !
وينجح دياجو في ان يخطف كرة من الحارس الذي تباطئ في التصرف فيها ويطالب اللعبون بضربة جزاء وبالرجوع للڤار يحتسبها ركلة جزاء د 81 يتقدم لها عمر الحلواني بعد خروج كل القادرين علي التسديد لترتطم بالعارضة وتدخل للملعب مضيعا فرصة التعادل !
وخمس دقائق وقت بدل ضائع لم يتمكن فيها الدراويش من تحقيق التعادل بل يتمكن انبي من اضافة الهدف الثاني ويعاقب المدير الفني علي سوء ادارته للشوط الثاني والتغيرات خاصة !!!
لينتهي اللقاء بفوز انبي بهدفين دون رد .
وكان لخطء محمد نصر في الهدف الاول ولاختفاء عصام صبحي في هدف انبي الثاني الدور الكبر في الهزيمة اضافة لاضاعة ضربة جزاء وسوء انهاء الهجمات

 

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش