Connect with us

كلام خارج المقرر

بعشرة لاعبين و بالجمل… فزنا علي سيد البلد

كتب:daraweesh

الصبر من عندك يا رب … و كما صبرتنا علي اللي راح .. صبرنا في اللي جاي .. يا رب العالمين 

اولا و قبل اي شئ ….  الحمد لله علي الفوز و ثلاث نقاط غالية و مهمة جدا في مشوار الاطمئنان بالهروب من الهبوط  و الفوز  بهدف نظيف  علي فريق سيد البلد  من توقيع الموهوب عبد الرحمن مجدي و الذي اثبت اليوم انه اكثر من نصف فريق الاسماعيلي و يثبت ان من يتحدث  في بيع هذا النجم الفذ .. من مجرد يفكر في ذلك هو انسان عطلان الفكر فارغ القلب ..قرداتي الحركات …  كرة عبد الرحمن مجدي و الهدف في الدقيقة 60 من المباراة  من ضربة ثابتة قرب قوس منطقة الجزاء من فاول  ارتكب ضد اللاعب اللولبي اللوزعي احمد مصطفي .. و لم يخيب عبد الرحمن مجدي ..امل الجميع و احرز هدف جميل في شباك العم محمد عبد المنصف و الذي وقف يتفرج علي الكرة و هي الشباك .

 و ليه بنقول ان عبد الرحمن مجدي = نص فريق الدراويش …. لان وضح تماما ان من غير هدف عبد الرحمن .. كان من المستحيل ان الاسماعيلي يسجل  طوال وقت المباراة من داخل منطقة الجزاء  و علي الاطلاق  و كنا حنقضيها تسديدات عنترية  من دونجا و مخلوف 2 في 2  في الدقائق 7و 24 و 25 و 55  .

و الحمد لله اولا و اخيرا لان في الدقيقة 93  انقذ القائم الايمن لمحمد فوزي  ضياع نقطتين  من الثلاثة بتسديدة من احمد عادل ميسي … و لو كانت الكرة في الشباك لا لوم علي محمد فوزي و  لا المدافعين  و لا اي احد … لكن الله سلم 

و بالمناسبة حصل شئ مهم جدا جدا جدا في الدقيقة 93 .. يدل علي عبقرية الجهاز الفني بقيادة الكابتن حمزة الجمل .. ما هو 

في الدقيقة 93 … قام الجهاز الفني بتغيير اللاعب احمد مدبولي بسوبرمان و مستر امريكا و ايرون مان و كات وامن .. اللاعب خالد النبريصي .. في الدقيقة 93 و 38 ثانية …. قمة العبقرية  من الجهاز الفني من الجهاز الفني اللي عددهم في الليمون  علي الدكة … و هو تغييير استرتتيجي ديناميكي استاتيكي عنصري ايديوجي .. حيث تم تغيير النبريصي في الدقيقة 93 .. بدلا من الدقيقة 87  ..كما حدث في مباراة فيوتشر … حركات و تكتيكات .. بصوت فؤاد المهندس  

المهم كان ليه الفوز النهاردة  هو  فوز صعب اكيد  و ثلاث نفاط مهمين و  خاصة ان الاسماعيلي لعب اليوم  بعشرة لاعبين من الثانية الاولي  من المباراة حتي الدقيقة 96 .. عشرة لاعبين  فقط 

 لان الكابتن حمزة الجمل .. للمرة الثالثة و بنجاح ساحق  .. بيلعب بالكابتن محمد الشامي و هو مستواه منخفض و خارج الفورمة الفنية و العقلية و البدنية و المهلبية .. لكن لازم يلعب الشامي اساسي و حتي لو اتغلبنا و حتي لو اتحرق دمنا  من اجل الحفاظ علي هدف يتيم  من الدقيقة 54 …. التي اختفي فها الاسماعيلي تماما و من قبل هدف المباراةد 60 …. اكثر من 12  ميس باص و كرة مقطوعة في نصف الملعب  و حتي من بعد الهدف د 60 .. مرر عبد الرحمن مجدي كرة  حريرية – اسيست مرعب  يجيب صداع لاي دفاع – بالدقيقة 62  الي الشامي و هو في وضع تسجيل هدف بنسبة 1000000 % – ايه اللي حصل .. الكرة مرت من تحت قدم الشامي و لا ترجمة لذلك الا  ان الشامي غير مركز و خارج الفورمة بكل تفاصيلها  -راجع الدقيقة 8 و 33   من بدايات المباراة… لكن يتم تغييره … ابدا .. ممكن يفكر الجهاز الفني .. مستحيل .. بالدقيقة 62.. اختفي اللاعب محمد الشامي تماما و لم يعد له وجود و كأن الاسماعيلي بيلعب بعشرة لاعبين … و تراجع لفريق الدراويش بصورة مرعبة  و اتحطينا في  نصف ملعبنا … و بالدقيقة 78 ينقذ عصام صبحي هدف اكيد بقلشة طارات فوق مقص مرمي محمد فوزي و الذي تعملق اليوم في اكثر من كرة عرضيه و بالبوكس في وش الكرة و باهر المحمدي !! و قبلها انقاذ انفرد في الدقائق 13 و 40 و 55 

و عك و تخبيط و تفحيط في منطقة جزاء الاسماعيلي من بدلاء الكابتن محمد عمر و صمت و فرجة من حمزة الجمل و شركاه و لو كان موبولولو  موجود كان دفاعنا بقي شلولو  ..  و بدل من بنجامين ..كانت ليلتنا زي الطين 

عموما فزنا و خدنا ثلاث نقاط  و هو امر قد يغطي  علي كل خطايا الجهاز الفني بقيادة الكابتن حمزة الجمل .. لكن  في مواجهة المصري ثم الزمالك ثم الاهلي .. لا مجال للخطايا 

و اللهم استرها معانا و وفق الفريق و من اجل اعظم جماهير في الكرة المصرية ..جماهير الدراويش

و مع اروع رساله من الجمهور فى مباراة اليوم بالاستاد
رسالتنا للاداره مفيش بيع مفيش أعاره

 و انتهي  الكلام خارج المقرر

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش