Connect with us

عيون إس سي

 في دائرة السنتر  … ثلاثة نقاط من ذهب

بقلم ا. محمدكمال حافظ,…ثلاثة نقاط من ذهب حققها فريق النادى الاسماعيلي في آخر لقاءات الدور الأول المؤجله من الاسبوع الرابع عشر خارج الديار في ديربي القناة أمام المصري البورسعيدى بثلاثية ولا اروع سجلها الثلاثي باهر المحمدي كابتن الفريق واول اهدافه هذا الموسم بعد غياب ثلاثة مباريات بالإضافة للهدف الرابع هذا الموسم للنجم المتألق محمد الشامى والهدف الثالث للزئبقي محمد مدبولي
ويستهل اليوم الأحد في الرابعة عصرا فريق الإسماعيلي المدعم بالعزيمة والإصرار اول لقاءات الدور الثاني على ملعبه ووسط جماهيره المخلصة والالاف من أنصار الرايات الصفراء والتي تحتشد اليوم في مدرجات ستاد الاسماعيلية من أجل تحقيق أول انتصار للدراويش علي ارضه هذا الموسم وتسجيل اول أهدافه علي ملعبه ووسط جماهيره في اللقاء المرتقب أمام سيراميكا كيلوباترا وتعويض هزيمة الدور الأول بهدفين مقابل هدف واحد
ونتذكر سويا أن الموسم الماضي والذي انهي فية الاسماعيلي مشوار الدور الأول برصيد إحدى عشر نقطه قد حقق فوزا وحيدا علي اسوان بينما هذا الموسم تغير الحال ونجح الفريق الأصفر رغم تأخره في جدول الدوري في تحقيق ثلاثة انتصارات علي الاتحاد السكندري بهدفين مقابل هدف سجلهما محمد عادل ومحمد الشامى وعلي ايستر كومباني بهدفين نظيفين عن طريق النجم محمد الشامى ثم علي المصري البورسعيدي بثلاثة أهداف ليسجل أربعة عشر نقطة واثنين عشرة هدفا واتمني أن نرفع القبعة اليوم للثلاثي محمد عادل ومحمد الشامي وأحمد مدبولي وحلم الثلاثية الثانية هذا الموسم والاولي علي ارض الاسماعيلي ووسط جماهيره
عموما فإن اخر انتصار علي المصري البورسعيدي تعطي انطباع جيد بأن النصر يأتي بعدة مزيد من الانتصارات والثقة في أداء اللاعبين والجهاز الفني وتحقيق نتائج إيجابية في المباريات القادمة
( واذا كان فريق الإسماعيلي سيخوض ثلاثة مباريات متتالية خلال إحدى عشر يوما فقط من شهر مايو أولها اليوم أمام سيراميكا ثم مباراتي البنك الاهلي والزمالك خارج الديار وهو ما يجعلنا نحذر الجهاز الفني أن خمس لاعبين من الدراويش مهددين اليوم الحصول علي الانذار الثالث وهم احمد مدبولي ومحمد مخلوف وأحمد مصطفي ومحمد الشامي والحارس محمد فوزى
واعتقد واثق أن الجهاز الفني قد تابع لقاء سيراميكا أمام الجونة في الجولة الثامنة عشر ويعرف جيدا اهمية مراقبة الثلاثي شادي حسين هداف الفريق والذي يجيد التسجيل في الشوط الأول ويجب ألا ننسي باسم مرسى ومحمد ابراهيم

نهائي كاس ألمانيا
علي غير العادة في بلدنا والذي تعودنا فية وما زلنا ننتظر نهائي الكأس بين الزمالك والاهلي فأن العالم كلة سيشهد السبت القادم نهائي كأس ألمانيا بين رابع الدوري الالماني فريق ليبزيج والذي يصعد للنهائي للمرة الثالثة في تاريخه فى مواجهة خامس الدوري فريق فرايبورج والذى يتأهل لأول مرة في تاريخه للنهائي والفائز منهما سيفوز باللقب لاول مرة أيضا في تاريخ
ولا تتعجب في خروج و غياب بايرن ميونخ بطل الدوري الحالي ولا بورسيا دورتموند حامل اللقب ولا حتي بايرن ليفركوزن..فقد صعد فريق فرايبورج خامس الدوري الممتاز بعد تغلبه علي فريق هامبورج من الدرجة الثانية بثلاثية مقابل هدف واحد في الدور قبل النهائي بينما صعد فريق ليبزيج الي النهائي بعدما حقق انتصارا بشق الأنفس علي فريق يوتوين برلين بهدفين مقابل هدف والذي خطف الفوز في الثواني الاخيره من المباراة

يحلم فريق لايبزيج في مواصلة زحفه نحو إحراز اللقب لاول مرة في تاريخه بعد خسارته النهائي في العام الماضي أمام دورتموند برباعية ونهائي ٢٠١٩ أمام العملاق الباڤاري بثلاثية نظيفة مع كل الامنيات أن نتعلم جيدا كيف نعطي الفرصه لأندية الدوري المصري غير الاهلي والزمالك ولو مرة واحدة كل عشر سنوات للتمتع والحصول وحمل كأس مصر

(

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش