Connect with us

عيون إس سي

 في دائرة السنتر .. فرسان الدراويش في المنتخب

كتب:daraweesh

بقلم ا. محمد كمال حافظ.. بعد غدا الثلاثاء يبدأ معسكر المنتخب القومى الأول والذى يستمر حتى السابع والعشرين من نفس الشهر بعدد ثلاثة وعشرين لاعبا محليا تم اختيارهم من بين خمسة وثمانين لاعبا من مختلف أندية الدوري الممتاز حيث يخوضوا خلال المعسكر مباريتان وديتين أمام كل من النيجر و ليبيريا استعدادا للتصفيات المؤهلة لكأس أمم إفريقيا كوت ديفوار ٢٠٢٤ ..ورغم تراجع مركز الدراويش في جدول الدوري هذا الموسم والهجوم الشرس علي لاعبي الفريق من البعض فقد أكد البرتغالي روى فيتوريا المدير الفني للمنتخب أن فريق الدراويش يضم عناصر مميزة تألقوا بشكل لافت خلال الفترة الأخيرة مما ساهم وبشكل كبير في تعديل مسار الفريق بجدول المسابقة في واحدة من أصعب مواسمه في التاريخ
 وسجل لاعبوا الدراويش سبعة وعشرين هدفا هذا الموسم وكان لفرسان الدراويش الثلاثة احمد مدبولي و باهر المحمدي وعبد الرحمن مجدى المنضمين للمنتخب نصيب الأسد من الأهداف وأصحاب الانتصارات التسعة والاحدي عشر تعادلا بالإضافة إلي تسجيلهم ثلاثة عشر هدفا منها خمسة أهداف سجلها باهر المحمدي وثمان أهداف سجلها مناصفة كل من احمد مدبولي وعبد الرحمن مجدي

 وللمرة الأولي في تاريخه ينال احمد مدبولي نجم الدراويش الزئبقى تمثيل الفراعنة عن طريق الاسماعيلي وليس فريقه السابق الزمالك وذلك بعد أن أعلن البرتغالي فيتوريا ضمة للمنتخب بعد تالقة كجناح ايسر وصانع العاب بجانب قلب الدفاع باهر المحمدي و الجناح الأيمن للفريق عبد الرحمن مجدى والذي يخوض تجربة صعبة وممتعة في مكان نجم العالم وفريق ليفربول محمد صلاح
مشوار الاسماعيلي الصعب 

 شهد مشوار الاسماعيلي هذا الموسم مفاجأت من العيار الثقيل كادت أن تطيح بالفريق الي عالم النسيان في الدرجة الاولي بسبب كثرة تغيير المدربين وخاصة المدرب طلعت يوسف والذى لم يحقق فوزا واحدا مع الدراويش في بداية الدوري وكاد أن يطيح بالفريق الاصفر مثلما فعل مع فريق الجونة و أطاح به الي الهبوط لدوري الدرجة الاولي ..وبسبب هذا المدرب طلعت لم يحقق لاعبوا الاسماعيلي سوى أربعة عشره نقطه فقط من اجمالي واحد وخمسين نقطة في مشوار الدور الأول ..ولكن سرعان ما تدارك لاعبوا الدراويش مع جمهورهم الوفي وتغير جهازهم الفني الاسماعيلي ونجحوا و تألقوا وحققوا اربعه وعشرين نقطة في الدور الثاني ابعدتهم عن منطقة الرمال المتحركة برصيد ثمانية وثلاثين نقطة
 ومع مشوار الاهداف فقد نجح رباعي الدراويش محمد الشامي و باهر المحمدي وأحمد مدبولي وعبد الرحمن مجدي في تسجيل سبعين في المائة من أهداف الفريق السبعة والعشرين محققين تسعة انتصارات واحدي عشره تعادلا احتل بهم الفريق المركز الحادي عشر وسجل أهداف الفريق أحد عشره لاعبا الشامي ستة أهداف و باهر خمسه اهداف ثم مدبولي وعبد الرحمن أربعة أهداف وأحمد مصطفي هدفين واحمد عادل و النبريصي ومحمد هاشم و وجية عبد الحكيم هدفا واحدا بينما اكتفي بينسون شولونجو في تسجيل هدفا وحيدا في الاسبوع الثاني إمام سيراميكا وهرب خارج البلاد ولم يكمل شكري نجيب مشواره مع الاسماعيلي ورحل الي فريق فاركو بعد أن سجل هدفا وحيدا للدراويش من ضربة جزاء في الاسبوع السابع و احتضنت شباك الفريق تسعة وثلاثين هدفا
رحيل المدربين السبعة
يعتبر عبد الحميد بسيونى مدرب فريق سموحة وصاحب السبعة والأربعين نقطة والذي نجح في تمثيل مصر في البطولة العربية سابع مدير فني يتم تغير بعد نهاية الموسم الحالي حيث تم إقالة سواريش من الاهلي وحسام حسن من المصري البورسعيدى وحمزه الجمل من الاسماعيلي وعلاء عبد العال من ايسترن كومباني ومحمد عمر من الاتحاد السكندري واعتذر طارق العشري عن استكمال مهمته مع طلائع الجيش ويبقي في النهاية السؤال المهم بل والأهم هل يعود من جديد نفس المدربين الي الدوري الممتاز بعد فشلهم فى مهمتهم مثلما عاد علاء عبد العال الي طلائع الجيش بعد أن أطاح بفريق ايسترن كومباني الي عالم النسيان

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش