Connect with us

عيون إس سي

في دائرة السنتر .. مهرجان إنذارات المقاولون

بقلم ا.محمد كمال حافظ

اعتقد واثق أن الفريق الأول للدراويش يمتلك إداريين علي مستوي عالي من الخبرة ويعلمون جيدا أن فريق المقاولون يمتلك مهرجانات من الانذارات وصلت إلي تسعة وأربعين كارت اصفر حصل عليها ثلاثة وعشرين لاعبا وهي الأكثر بين فرق الدوري مع تأكدنا من غياب ستة من أفضل نجوم الفريق للانذار الثالث وافضلهم علي الاطلاق المهاجم عمر بسام ولاعبي الوسط مامادو تياس وأحمد مجدي بالإضافة لقلب الدفاع امير عابد والمدافع الأيمن باسم علي واخيرا الحارس احمد العربي ..وبصراحة مطلقة أن غياب ستة لاعبين دفعة واحدة هي فرصة العمر للجهاز الفني من أجل تحقيق الفوز من أجل عودة الامل لأن غير الفوز يجعلنا جميعا نعيش علي ذكريات الماضي حيث تستأنف مباريات الجولة الثانية والعشرين الجمعة القادم عندما يستضيف دراويش الكرة المصرية فريق المقاولون العرب في واحدة من أهم واصعب مباريات الدوري علي الاطلاق لأنهما الفريقين الوحيدين أصحاب النقاط الثمانية عشر في صراعهم من أجل الهروب من مثلث الرعب والفريق الهابط الثالث أو الفريق الصاعد للمنطقة الدافئة ولو كان مؤقتا
( واذا كان الفريقين قد تعادلا في الدور الاول إيجابيا في آخر ربع ساعة من عمر المباراة عندما تقدم محمد هاشم للاسماعيلي في الدقيقة الخامسة والسبعين وتعادل محمد سالم للمقاولين بعد دقيقتين فقط إلا أن الاسماعيلي له الأفضلية حيث حقق أربعة انتصارات مقابل ثلاثة فقط للخصم ..ورغم غياب ستة لاعبين الانذار الثالث فأننا نحذر من اللاعبين چون اكولي وكابوري فاروقا
ومع صراع مثلث الرعب يلتقي وفي نفس الجولة المصري البورسعيدي صاحب العشرين نقطة مع فريق الجونة واحد وعشرين نقطة وكل المؤشرات تشير إلى فوز المصري مع جهازه الجديد بقيادة حسام حسن ليقفز للنقطة الثالثة والعشرين وفوز الاسماعيلي يرفعة الي النقطة الواحدة والعشرين ليحل مكان المقاولون العرب في المركز الخامس عشر خاصة وأن فوز فريق مصر المقاصة أمام الاتحاد السكندري سيرتفع الي النقطة السابعة عشر
( وفي الختام فأنني علي ثقة أن متابعة أعضاء المجلس المخلصين مع جماهير الدراويش وتمسكهم بالأمل مهما كان من أجل تحقيق الحلم والعودة مع هذا الفريق الي بر الأمان
 دعوة خاصة
( مما لاشك فيه أن محمد صلاح نجم الدوري الانجليزي اقوى الأندية في العالم وكابتن منتخب مصر وفريق ليڤربول هو معشوق جماهير دراويش الكرة المصرية الأول واتمني بل وأدعو أعضاء مجلس الدراويش خالد الطيب وخالد زين وحاتم حجازي ونانسي القاضي بسرعة ارسال دعوة خاصة الي النجم العالمي محمد صلاح لزيارة الاسماعيليه وقناة السويس والنادي الاسماعيلي من أجل تكريمه بعد الانجازات الرائعة التى حققها علي المستوي العالمي والمحلي والافريقي وانفراده بتسجيل ستة عشر هدفا وصناعة ستة أخري خلال واحد وعشرين مباراة خاضها في التصفيات بمعدل ١٨٦٥ دقيقة ويعتلي قائمة هدافي منتخب مصر علي مر التاريخ في التصفيات يلية حسام حسن الزمالك اثني عشر هدفا ثم احمد الكأس الأولمبي السكندري تسعة أهداف وأحمد حسن الاسماعيلي سبع أهداف
اين اغلي الصفقات
افضل هدافي الدوري المصري علي الإطلاق ثمانية يتقدمهم احمد زيزو الزمالك أحدي عشر هدفا والثاني مروان حمدي سموحة ومابولولو الاتحاد السكندري عشرة أهداف والرابع چون اوبكا ثم الرباعي محمد مصطفي شلبى انبي ومحمد هلال البنك الاهلي وخالد قمر الجونة واحمد رفعت فيوتشر ولكل منهم سبعة اهداف وللاسف الشديد وما يدعو للعجب العجاب أنة لا يوجد لاعب واحد مصري أو حتي مستورد من فريقا بيرميدز الثاني ولا حتي الاهلي الثالث في جدول الدوري واصحاب القيمة التسويقية الاعلي في شراء اللاعبين في مصر وافريقيا في تاريخ الدوري المصري منذ انطلاقة عام ١٩٤٨
وصدق اولا تصدق أن اللاعب الاعلي اليوديانج لاعب الاهلي والذي وصل سعرة إلي ثلاثة ونصف مليون يورو ولم يسجل الهدف واحد ونفس السعر لمهاجم الاهلي حسين الشحات ثم بعدهما بيرس تاو ثلاثة مليون يورو ثم مهاجم بيرميدز رمضان صبحي ثلاثة مليون يورو ولم يسجل سوي هدفين ثم يليه لاعبا الاهلي محمد شريف ومحمد مجدي افشه اثنان ونصف مليون يورو ثم عبد الله السعيد لاعب وسط بيرميدز بقيمة مليوني يورو وكما تشاهدون لا يوجد واحد منهم ضمن هدافي الدورى المصري

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش