Connect with us

أخبار الدراويش

محاولات للحصول على دعم الشباب والرياضة

وإنهاء أزمة مستحقات “الناشئين”
يترقب مسئولو النادي الإسماعيلي بفارغ الصبر نتائج اللقاء الأول منذ فوزهم في الانتخابات نهاية شهر أكتوبر الماضي عند زيارتهم اليوم الثلاثاء للدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة بمكتبه في وجود اللواء شريف فهمي بشارة محافظ الإسماعيلية والتي يعتبرونها تاريخية لتصحيح مسار النادي ووضعه على الطريق الصحيح.
وكان يحيى الكومي رئيس الإسماعيلي اتفق مع خالد زين “النائب” وحاتم حجازي “أمين الصندوق” ومحمود اليسقي “المدير التنفيذي” التوجه بصحبة محافظ الإسماعيلية لمقابلة وزير الشباب والرياضة بمقره بالجيزة لاستعراض العديد من الملفات المهمة المتعلقة بالنادي وأبرزها الحصول على موافقته تشغيل المبنى الاجتماعي الذي تم الانتهاء من تشييده ولم يدخل الخدمة رسميًا منذ 2019 رغم ضخامته إذ تبلغ مساحته 27 فدان وتكلفته تجاوزت 700 مليون جنيه ويضم ملاعب مفتوحة ومجمع حمام سباحة دولي ومطاعم وقاعات والعديد من المرافق الأخرى واستعادة مدرسة الموهوبين لتحقيق أقصى استفادة بدلا من غلقها منذ عام 2002 وتخصيص بعض الملاعب بمراكز الشباب لكي يتدرب عليها ناشئي الدراويش بخلاف استغلال الساحة الخلاء أمام “الإستاد” لإقامة صالة مغطاة مكانها.
ويستغل وفد الإسماعيلي الذي يرافقه اللواء شريف فهمي بشارة محافظ الإسماعيلية تقديم مذكرة رسمية للدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة لصرف دعم مالي عاجل مثلما فعل مع المجلس السابق برئاسة إبراهيم عثمان عند تسليمهم 50مليون جنية شهر إبريل 2021لمواجهة تراكم الديون التي تفشت في عهدهم لصالح الضرائب والتأمينات وشركتي الكهرباء ومياه الشرب وجهات أخرى بخلاف الغرامات الصادر بها أحكام نهائية لعدد من المحال التجارية أسفل مدرجات الدرجة الثالثة بإستاد الدراويش فضلا عن عقوبة المحكمة الرياضية الدولية بلوزان بسويسرا في قضيتي نجوم المستقبل والتونسي لسعد الجزيري.
وفي سياق مختلف تلق مجلس الإسماعيلي دفعة مالية صغيرة من الشركة الراعية أمس تم توزيعها فورًا رواتب شهرية للأطقم المعاونة للفريق الأول لكرة القدم الفنية والطبية والإدارية ونفس الشيء للعاملين بقطاع الناشئين الذين تحملوا عن طيب خاطر تأخر صرف حقوقهم الشهرية لاقتناعهم أن النادي يعيش أزمة حقيقية لتدبير الموارد الذاتية لإنعاش خزينته التي يأملوا انفراجها عقب انتهاء اجتماع محافظ الإسماعيلية والمسئولين بالنادي مع وزير الشباب والرياضة لإيجاد الحلول لها على أرض الواقع.
وفي شأن آخر ناشد المسئولون بالإسماعيلي أصحاب مبادرات تحمل تذاكر مباريات الدراويش الرسمية داخل وخارج ملعبه على نفقتهم الخاصة لمنحها للجماهير بالمجان لتحفيزهم لمؤازرة اللاعبين للابتعاد عن المنطقة الخطرة بجدول المسابقة المحلية أن تكون عن طريق النادي وليس أشخاص بعينهم لتنظيم تسليمها للمشجعين حتى لا تتسرب للسوق السوداء ويستغلها الخبثاء لتحقيق أهداف مادية غير شرعية من وراءها.

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش