Connect with us

أخبار الدراويش

مخطط أحمال الإسماعيلي يوضح .. كيف يستعد الفريق خلال التوقف

كتب:daraweesh

 

قال خالد سعيد مخطط أحمال الإسماعيلي، أنه تم وضع خطة مكثفة خلال فترة التوقف الحالية التي تستمر لمدة 27 يوميا بهدف الوصول لأعلي معدلات بدنية قبيل استئناف المنافسات الرسمية.

وأضاف : ” فترة التوقف تعد بمثابة إعداد جديدة حيث سيتخللها أكثر كم خمس مباريات ودية متدرجة المستوي ورفع الحمل التدريبي للاعبين بشكل تدريجي مع منحهم الراحة الكافية بشكل دوري لتجنب تعرضهم للأرهاق البدني “.

وتابع :” سنخوض أيضا معسكرا مغلقا قبل موعد مباراة الفريق أمام المصري البورسعيدي من أجل الحفاظ علي تركيز اللاعبين وصولهم لأعلي جاهزية قبل عودة الدوري العام “.

وبسؤاله عن التعامل مع اللاعبين بشكل فردي فقد أجاب مخطط أحمال الإسماعيلي : ” أتعامل مع الفريق ككل وفي حال وجود آي نواقص لدي أي لاعب يخوض برامج إعداد مكثفة بشكل منفرد من أجل علاج تلك النواقص بالشكل الأمثل “.

وواصل : ” الجوانب البدنية هي ركيزه أساسية في كرة القدم والعمل علي الإرتقاء بها سيسهم بشكل أكبر في تحسن النتائج والوصول للمستوي المرغوب فيه “.

وأختتم تصريحاته : ” سعيد بإلتزام كافة اللاعبين في أداء التدريبات البدنية التي يخضعوا لها فهم يبذلون قصاري جهدهم وهذا شىء إيجابي للغاية “.

بينما واصل الفريق الأول للنادي الإسماعيلي، تدريباته الجماعية مساء اليوم علي ملعب ” عبد الرحمن أنوس ” بإستاد الإسماعيلية، ضمن برنامج الفريق الإعدادي خلال فترة توقف مسابقة الدوري الممتاز.

وركز الجهاز الفني للإسماعيلي بقيادة حمد إبراهيم خلال هذا المران علي بعض النواحي الفنية والخططية التي يرغب في تحفيظها للاعبين من أجل معالجة بعض الأخطاء التي وقع فيها الفريق في الفترة الماضية ضمن منافسات المسابقات المحلية.

وكان ” حمد إبراهيم ” قد رفع الحمل البدني علي لاعبيه في الوقت الحالي من خلال إقامة التدريبات علي فترتين من أجل رفع معدلات اللياقة البدنية لهم والوصول إلي مدي جاهزية الفريق من الناحية البدنية استعدادًا لضغط مباريات منتظر عقب إنتهاء الأجندة الدولية.

والجدير بالذكر أن المدير الفني للدراويش، طالب من الجهاز الإداري للفريق تجهيز 6 مباريات ودية خلال هذه الفترة للإطمئنان علي كافة اللاعبين بجانب احتمالية إقامة معسكرين مغلقين لعقد أكثر من محاضرة نظرية تمهيدًا لتصحيح الوضع الحالي فور إستئناف المسابقة

 

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش