Connect with us

عيون إس سي

نعم الكومي أهان الجمهور .. ثم أعتذر ضمنا

كتب:daraweesh

من يعشق النادي الاسماعيلي , عليه أن يحترم الرمز الأكبر للنادي و هو جماهيره … لان من صنع الاسماعيلي هم جماهيره من يوم تأسيسه … النادي الاسماعيلي تأسس و مول و تكون من خلال جماهيره و هي تجلس علي القهوة في شارع الثلاثيني .. لم يؤسس الاسماعيلي في الفيلات الفاخرة أو في القصور الشاهقة أو علي ضفاف البحر و وسط تدخين السيجار الفاخر من خلال الباشوات و البهوات . إنما كان تأسيس الاسماعيلي كان من أشخاص مثلي و مثلك .. لذلك نعود و نؤكد أن رمز الاسماعيلي هو جماهيره .. و لا مكان بيننا لمن يهين جماهير الاسماعيلي بأي حال من الأحوال .
لذلك .. أتعجب من يدافع عن المهندس يحيي الكومي و اهانته لجماهير النادي الاسماعيلي و معايرته لها بأنهم لا يملكون ثمن تذاكر المباريات .. و لولا سيادته .. ما كانت الجماهير تستطيع التواجد في المدرجات
و عندما نشر الخبر الخاص بما سبق .. تدافع بهاليل و عشاق المهندس الكومي .. لنفي ذلك بكل قوة و عنف .. و تحدوا أن يكون هناك فيديو أو تسجيل صوتي لموضوع اهانة الجماهير
و عندما أذيع تسجيل صوتي للكومي و هو يقر و يعترف بمضمون أهانته الجماهير بشكل مباشر لا يحتمل التشكيك بأي حال من الأحوال .. ذهب البهاليل إلي منهج أخر و هو تشويه من نشر الخبر أو نشر التسجيل الصوتي.. و لا يماك احد من البهاليل أي منطق أو فكر للمناقشة .. انما ذهب إلي التشويه و إلقاء التهم و الهجوم الضاري .. ليبعد النظر و التركيز عن قصة اهانة جماهير الاسماعيلي و هي المالكة للنادي و عاموده الاساسي
و في نفس الوقت إصدار بيان تهديد و وعيد بالسجن و الغرامة و الحبس من محامي الكومي … حتى تتضح الصورة .. إرهاب و تشويه و تهديد بالسجن و بالفعل تم تقديم بلاغ إلي مباحث الانترنت
و الحقيقة أن بهاليل و منافقي الكومي 2022 .. هم نسخة مكررة من بهاليل و منافقي الكومي 2011 .. عندما قال الكومي أمام محافظ الإسماعيلية اللواء احمد امبابي : و هي البلد دي ( الإسماعيلية ) فيها راجل يدفع خمسة جنيه للنادي و كان ذلك بتاريخ 25 أغسطس 2011
و هو نفس الكومي الذي قال عن النادي الاسماعيلي : هو أنا حاخد أيه من النادي ..حاخد مدرج و إلا ملعب .. ثم قال ساخرا من احوال النادي : إيه ياخد الريح من البلاط .. و هو تسجيل موجود للمهندس الكومي مع الكابتن مجدي عبد الغني 2008.
و هو نفس الكومي الذي حاول إغلاق موقع الدراويش .كوم و هدد أصحابه بالسجن و الاعتقال 2008 و هو الكومي الذي كتب له مقال بعنوان عصابة الاربعة و الفرعون الفاشل كمقال حملت كل الاساءة لجماهير لاعبي النادي القدامي …

و هو ايضا الكومي الذي قال علي وكيل لاعبين انه سمسار و حرامي .. ثم عاد و جعله اقرب الاقربين له في الانتقالات الصيفية القادمة
اخطاء المهندس يحيي الكومي كثيرة فيما يخص تصريحات متسرعة و غير منضبطه منه و الكل يعلم ذلك عنه حتي اقرب الافراد منه و هم وقود تلك التصريحات الغير لائقة و المحرجة
لكن أن يظهر مجموعة من البهاليل و المنافقين لنفي ذلك … فهم مجموعة من الجهلة و عديمي الفكر و المنطق و كان عليهم التفكير قليلا في معني البيان الذي قام به المهندس الكومي علي الموقع الرسمي .. و من بعدها قدم فيديو بنفس المضمون و هو نفي اهانته للجماهير و التودد بصورة مبالغ فيها إلي الجماهير و واضح تماما المبالغة و التودد و هو ا يمكن اعتباره اعتذار ضمني عن ما اهان به جماهير النادي .. و يمكن قبول هذا الاعتذار بشكل ما و شريطة أن لا يتم الحاق الضرر باحد جماهير النادي الاسماعيلي و تقديم بلاغ ضدها

و ليتذكر المهندس يحيي الكومي أن ما بينه و بين جماهير النادي , شعرة رقيقة جدا .. تحتاج معاملتها بذكاء و حرص شديد

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش