Connect with us

كلام خارج المقرر

نهاية الزمر ..طيط .. و كأس رابطة الفجل يا همبكة

كتب:daraweesh

ارجو ان لا يزعل مني احد من القراء .. لو قلت : كنت مستغرب جدا جدا جدا  من حالة التفاؤل العالية لجماهير النادي الاسماعيلي  و امكانيها حصولها علي كاس الرابطة …. و ايضا كنت في منتهي الدهشة و انا اري من يعترض بشدة علي تواجد الكابتن حمزة الجمل مدير فني للاسماعيلي و يري فيه انه مدير فني  علي ما تفرج  !!!! .. و مع ذلك اري نفس المشجع !!! .. يتمني الفوز علي المحلة في الدور قبل النهائي و الصعود للنهائي و  هزيمة الطرف الاخر  و الحصول علي كاس رابطة الاندية المحترفة !!!!!!

و بصراحة و بشكل مباشر .. انا كنت متأكد من نهاية درامية للفريق الاسماعلاوي في كاس الرابطة و الخروج – كالمعتاد .. لان ,, لا الجهاز الفني للفريق  و لا ادارة الفريق  يستحقوا الحصول علي كاس الرابطة .. و حتي لو كانت رابطة فجل او رابطة جرجير . و بطينة و لا غسيل البرك يا وراور

و علشان نكون منصفين و عادلين من البداية .. لا لوم و لا اي عتاب علي اللاعبين كلهم علي الاطلاق .. حتي احمد مصطفي الذي دفع به الكابتن حمزة الجمل بالدقيقة 95 ليكمل السيرك امام المحلة في الكاس  كما عمل السيرك امام المحلة في الدوري يوم الثلاثاء الماضي و اكد احمد مصطفي انه بهلوان ممتاز بالدقيقة 105 عندما ( إنبط علي وجهه ) من انفراد  

 ايضا لا لوم و لا عتاب علي اللاعبين مدحت فقوسة ولا احمد ايمن ..الغائبين من ايام الهكسوس وهما واقعين فنيا و بدنيا وعندما تواجد فقوسة في منطقة جزاء المحلة . مرر تمريرة ساذجة جدا جدا مثل مباريات ودية امام كهرباء الاسماعيلية بامتياز بالدقيقة 118 وقبل هدف التعادل للمحلة بثوان… لا لوم علي اي لاعب بالملعب .. فتلك امكانياتهم وتلك قدراتهم … اما المسئول عن كل ذلك هو المدير الفني الزلطاوي حمزة الجمل واللي معاه . ومدحت فقوسة واحمد مصطفي واحمد ايمن همدوا الفرقة بشكل غريب وحتي عمر رضوان الحارس همد معاهم … وكله بقي همد..ابراهيم 

 وكل من شاهد المباراة من الدقيقة 12 ومن اول عرضية للاسماعيلي عن طريق عبد الرحمن مجدي … في الاستديو التحليلي  وفي البيوت و اي يفهم في الاداء التحليلي يا بطة…  يقول ان الاسماعيلي بيلعب بدون كثافة هجومية و بدون عمق هجومي وبدون راس حربة صريح و بدون …… وبدون …………….. وبدون ……………….. الكل قال كده .. لكن الكابتن حمزة الزلطاوي و اكياس الاسمنت اللي قاعدين علي الدكة .. و لا هما هنا .. و 12 لعبة عرضية .. بدون اي داع و لا معني .. و حمزة بك الجمل  و لا هو هنا و ياضياع هجوم الاسماعيلي  و كان اللعب بثلاثة ديفندر من البداية غلط و عندما استهلكوا و تقدم الفريق 2-1  .كان الحاجة لغلق الملعب بتغييرات اغبي من الغباء

 طيب بلاش كل ده ….. الفريق فائز 2-1 من الدقيقة 99 … و فاضل11 دقيقة .. يبقي تقفل الماتش و تعمل بلوك من نص الملعب و العب  دفاع منطقة  طيب اقفل الاجناب  برضه لا …. .. لكن حمزة بك الجمل لم يشاهد الكرة  من عبده يحيي  و قبلها شقلباظ عصام امام نفس اللاعب و هي ترتد من قائم عمر رضوان  د 110 و ترك منتصف الملعب ضائع .. حتي احرز حميد ماو … هدف التعادل بالدقيقة 118 .. ياتري  كم هدف احرزوا في مرمي الاسماعيلي قبل 2 او 5 دقائق من انتهاء المباراة .. يا عم حمزة.. احنا التلامذة .. الكابتن حمزة الزلطاوي .. اعاد جمهور المحلة للاحتفال ..بعد ما كانوا غادروا المدرجات … و ال جددوا فيه الثقة 

وطبعا لا يمكن ان يكون المدير الفني بهذا المستوي المنخفض تقنيا وقراءة للملعب وتغييرات لا معني لها … حتي ترتيب ضربات الجزاء مش في الدماغ اصلا …. الا ويكون علي مجلس ادارة النادي اللي جدد الثقة في الجهاز الفني للكابتن حمزة .. شوية مزماراتية 

و لان اخر الزمر …. طيط 

 المزماراتية في مجلس الهمبكة … نسوا ان حال الفريق لا يسر عدو ولا حبيب .. وراحوا يتحدثوا علي الانسحاب من كاس مصر .. ليه يا عم المزماراتي انت وهوه .. علشان القرعة  مش عادلة او موجهة …. وانقلبت الدنيا وانشغل الجميع بكلام رئيس النادي ونائب رئيس النادي عضو مجلس ادارة النادي وعضوة ادارة النادي … عن عدم العدالة في كاس مصر وان القرعة موجهة .. وطلعت القرعة عندنا احنا في النادي وكل المزماراتية ….  بلعوا زماميرهم  .. بعدما ما ازعجوا الاعلام وشغلوا الجماهير في قضية معروف ان .. المعلم حنفي .. لازم يرجع في كلامه وتنزل المرة دي وفعلا اخر الزمر .. طيط 

  وبعد ما سكت المعلم حنفي همبكة ..72 ساعة .. يخرج امس ويقول لا لسه انا منسحب لو لم يعيدوا القرعة ومش رايح دعوة للجلوس مع اندية الغلابة مع اتحاد الجبلاية .. ولازم يتكلم ولازم يصرح ولازم يجلل ولازم طيط …طيط .. حتي لو كان قبل الماتش باربعة و عشرين ساعة

الماتش كله من البداية الي النهاية … عنوان للفساد  للمجلس المتواجد والجهاز الفني موجود والخلطة متواجدة لمزيد من الانكسارات .. وفي طريق للهبوط الي المظاليم 

و لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم 

و انتهي الكلام خارج المقرر 

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش