Connect with us

تاريخ النادي الإسماعيلي

هل يفعلها الدراويش .. ابو جريشة الهداف يكسب الاهلي بالثلاثة

كتب:daraweesh

قبل دخول الاسماعيلي معمعة بطولة إفريقيا للأندية 1969 .. كانت هناك مؤشرات هامة إن الفريق سيحقق انجازا لمصر و العالم العربي في بطولة إفريقيا … و كانت تلك المؤشرات تتجسد في تكامل فريق الدراويش و قوة الخطوط الدفاعية و الهجومية و وسط الملعب .. و بالتأكيد كان تواجد الفنان علي أبو جريشة .. عاملا هاما في قوة تشكيل الاسماعيلي هجوميا و كان يحتل مقعد أفضل لاعب صاعد في مصر وقتها .. و لا تكاد هناك مباراة إلا و يسجل أبو جريشة أهدافا فنية رائعة فوق الممتازة
كان بطولة الدورة الصيفية عام 1968 ..أول خطوات مسئولي كرة القدم في مصر من اجل عودة النشاط الرياضي بعد توقفه بعد حرب 1967 .. و أقيمت الدورة في شهر أغسطس بالإسكندرية .. ويسحق الاسماعيلي فريق النادي الأهلي 4-2 في 8 أغسطس 1968 و يسجل للاسماعيلي أميرو 10 و 49 و علي أبو جريشة 40 و 69 و يسجل هدفي الأهلي إبراهيم عبد الصمد – ثم يفوز الاسماعيلي 1-0 علي الزمالك بهدف أبو جريشة أيضا … ثم الفوز 3-2 علي الاوليمبي في 18 أغسطس 1968 و يسجل للاسماعيلي علي أبو جريشة 25 و ريعو 71 و حودة 80 و يسجل للاوليمبي عز الدين يعقوب 58 و 72.. ثم يختتم الاسماعيلي الانتصارات بالفوز 3-1 علي الاتحاد السكندري و يسجل علي أبو جريشة 13 و 15 و حودة 64 و للاتحاد يسجل إبراهيم حافظ 41
………….
ثم كانت الدورة الصيفية عام 1969 و أقيمت أيضا في أغسطس 1969 و قبل أسابيع من مباراة النادي الاسماعيلي و التحدي الليبي في افتتاح مشوار كاس إفريقيا للأندية و كان موعدها 5 سبتمبر 1969 قبل أن تؤجل إلي 12 أكتوبر
,,
و افتتح الاسماعيلي مباريات الدورة الصيفية بالإسكندرية بلقاء فريق غزل المحلة في 4 أغسطس 1969 و يفوز الدراويش بهدفي علي أبو جريشة د 65 و 71 .. بعدما كان المحل تقدم بالشوط الأول عن طريق عبد الدايم د 15
ثم كانت مباراة الاسماعيلي و الزمالك و تعادل الفريقان بهدف لكل فريق و سجل للاسماعيلي سيد عبد الرازق د 4 و سجل طه بصري للزمالك د 13
أما النادي الأهلي فقد حقق فوزين رائعين. علي الترسانة 3-1 و علي الاوليمبي 2-1 و ظهر فريق الأهلي أفضل كثيرا بالدورة 69 عن سابقتها 1968
و كان لقاء الاسماعيلي و الأهلي بالدورة الصيفية في 15 أغسطس 1969 ..مثار للاهتمام الإعلامي و الصحفي. نظرا لما يملكه الفريقان من مواهب كبيرة و أن الاسماعيلي قادم علي خوض بطولة كاس أندية إفريقيا كحدث هام في تاريخ الكرة المصرية و حتى أن الصحف المصرية قد أشفقت علي الدراويش خوض منافسات القرة السمراء في ظروف توقف الدوري المصري
لعب الاسماعيلي بتشكيل مكون من حسن مختار و حودة و ميمي درويش و السقا ( رأفت اللبان ) و السناري و سيد حامد ( أبو أمين) و نصر السيد و هنداوي و أبو جريشة ( بازوكا ! ) و أنوس و بازوكا ( محمد خليفة ) حرص المدرب علي عثمان علي تجربة كل لاعبي الفريق لديه في المباراة
أما الأهلي لعب بتشكيل مكون من عصام و حازم و علي الحلو و أبو غيدة و احمد ماهر و هاني و محمدين و أباظة و أنور سلامة و عبد الصمد و فقوسة و أسامة و صلاح حسني و لمعي و طعيمة و ابراهيم حسين و أيضا قام مدرب الأهلي عبده صالح الوحش بعدة تغييرات خلال المباراة
بداية المباراة كانت صدمة للنادي الأهلي .. بعدما قلش أبو غيدة في تشتيت كرة طويلة من ميمي درويش .. ليستلم أبو جريشة قلشة أبو غيده و من نصف الملعب يتقدم ليراوغ الحارس عصام و يضعها باقتدار في المرمي بالدقيقة الثالثة من الشوط الأول
و لا تكاد أن تمر دقيقة واحدة , إلا و تزيد الصدمة و عندما برز الموهوب انوس فاصلا مهاريا فوق العادة و يراوغ كل دفاع الأهلي بكل مهارة و اقتدار و يسجل الهدف الثاني للدراويش بالدقيقة 4 من الشوط الأول
و تتوتر أعصاب الأهلي و يعدل في الدفاع و يخرج أبو غيده و يحل محله أنور سلامة و رجع محمدين للدفاع
و يزداد موقف الأهلي صعوبة عندما أهدر أباظة ضربة جزاء و سدد الكرة خارج القائم د 13 و هو ما زاد فريق الأهلي ارتباكا و حتى الهجمات القليلة كانت سببا في تألق الحارس حسن مختار للتصدي لتسديدات أسامة المتعددة
و في الجانب الأخر أضاع أبو جريشة و السقا هدفين محققين بسبب الثقة الزائدة و لحق بهما هنداوي بإضاعة الهدف الثالث للدراويش د 25 و من رفعة من حودة من كرة ثابتة د 26 و في حلق المرمي ينقذها الحارس عصام و تسقط من يده ..ليتلقفها أبو جريشة كالصقر و يضعها في المرمي مسجل الهدف الثالث للدراويش و يخرج الحارس عصام و ينزل حازم و ابراهيم حسين مكان صلاح حسني ..و ينتهي الشوط الأول بتقدم الدراويش بثلاثة أهداف دون رد
و ببداية الشوط الثاني لا يختلف الوضع من تبادل الهجمات و يخرج بازوكا و يلعب محله الناشئ رافت اللبان و يخرج السقا و يحل محله محمد خليفة و يخرج سد حامد ولعب مكانه الناشئ محمد أبو أمين
ثم يصاب علي أبو جريشة و يخرج ليعود سيد بازوكا إلي الملعب !! .. و في الأهلي خرج فقوسة و لعب محله طعيمة .. و يحاول بازوكا من الاسماعيلي بقذيفتين و يرد عليه أسامة بكرة بجوار قائم المرمي
و يمر ابراهيم عبد الصمد من حودة و يسدد و يسجل هدف الأهلي د 28 .. بعدها يشتبك بازوكا مع هاني و يطردهما الحكم .. و تستمر أحداث المباراة دون جديد حتى تنتهي المباراة بثلاثة أهداف للدراويش مقابل هدف للنادي الأهلي
و كان الحديث بعد المباراة عن عودة اللاعب سيد بازوكا إلي الملعب- من جديد – بديلا للنجم علي أبو جريشة و تحليلات عديدة ’ كان النهاية أن المباراة ضمن بطولة ودية و لا قانون خاص بالتبديلات يمنع اللاعب الذي تم استبدال غيره به , لا يجوز له بعد ذلك الاشتراك في نفس المباراة حسب القرار الدولي رقم 5 بالمادة الثالثة و كان الأهلي أيضا أشرك الوافد الجديد احمد ماهر القادم من نادي الطيران دون تسجيل في اتحاد الكرة .
و بالمناسبة كانت الدورة الصيفية في أغسطس 1969 .. أخر العهد لفانلة الاسماعيلي ذات السبعة السوداء بعد 4 سنوات مع الدراويش و يرتدي الاسماعيلي قميصه الأصفر الذهبي بسبعة سوداء علي محور الرقبة فقط

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش