Connect with us

أخبار الدراويش

وتستمر الاحزان ,, الاسماعيلي يخسر من الجونة

بقلم د. اكرام نسيم

لم يقدم  فريق الاسماعيلي ولا جهازه الفني الجديد ما يستحق حتي ان يتعادل ويخسر الاسماعيلي مباراته السابعة من عشرة مباريات و يستمر في قاع  جدول الدوري  برصيد 3 نقاط من اصل 30 نقطة 

و يخسر الاسماعيلي بهدف دون رد من الجونة سجله البديل خالد قمر بالدقيقة 60 من المباراة  واضاع البديل الاسماعيلاوي محمد عبد السميع احراز هدف التعادل د 87 والغي الفارضربة جزاء للاسماعيلي بعد اشارة من الحكم محمود البنا لعرقلة اللاعب احمد مصطفي د 51

لعب الاسماعيلي بتشكيل مكون من

حراسة المرمى: عمر رضوان
خط الدفاع: محمد دسوقي، محمد هاشم، باهر المحمدي ، عصام صبحي
خط الوسط: محمود دونجا، محمد عادل ( محمد مخلوف 63) ، احمد مصطفى ( محمد عبد السميع  87) 
خط الهجوم: احمد مدبولي ( خالد النبريص 63) ، دييجو، عبد الرحمن مجدي ( جان مويل 77) 
وعلي مقاعد البدلاء احمد عادل عبد المنعم وعماد حمدي و وجيه عبد الحكيم و عمر الوحش و محمد نصر
انذارات  احمد مصطفي 20 … باهر المحمدي 87 … دونجا 63
هدف الجونة خالد قمر د 60

بداية متحفظة من الاسماعيلي وصعوبة شديدة في نقل الكرة من الخلف للامام مع رقابة لصيقة من مدافعي الجونة للاعبي الاجناب بودي ومصطفي ورغم ذلك تمكنوا من عمل عرضيات علي رأس فيرناندو لم يستغلها واطاح بها جميعا فوق العارضة بلمسات تفتقد حساسية الهداف 
قام دونجا بدور الليبرو وان كانت تمريراته غير منضبطة وكان احمد مصطفي بعيدا عن المستوي المأمول حتي مدبولي لم يقدم مستواه المعتاد فجاء الشوط الاول مخيبا لآماد الجماهير التي ظلت تؤازر فريقها وتطالب اللاعبين ان يقدموا اداء افضل ولم يتهدد مرمي رضوان بشكل حقيقي لينتهي الشوط الاول بالتعادل السلبي في واحد من اسوء اشواط الدراويش !
فهل نجد مخلوف وعبد السميع والحلواني خلال احداث الشوط الثاني ؟
وبداية اكثر تنظيما للاسماعيلي خاصة في نقل الهجمة وتصل الكرة لاحمد مصطفي الذي يضغط عليه المدافع ويسقط في منطقة الجزاء ومعها صافرة البنا باحتساب ضربة جزاء د 60 ولكن الڤار يلغي الضربة ! ويدفع رضا شحاته بثلاث لاعبين لاخذ المبادرة التهديفية ومن اول هجمة ينجح خالد قمر في الاستلام في لحظة توهان من باهر وينفرد بالحارس ويسدد من فوقه هدفا كان قاسما لظهر الفريق فجائت التمريرات مقطوعة وكاد الجونة ان يعزز هدفه ويجري حمد تغيرات متأخرة بخروج محمد عادل واحمد مصطفي وعبد الرحمن مجدي وبدفع بالأڤواري جان موريه ومخلوف الذي كان يجب ان يكون اساسيا ، واخيرا يدخل خالد النبريص الذي اثبت انه خامة ممتازة ولكن الفريق ليس به انياب هجومية حتي مع تمركز فيرناندو كرأس حربة ثابت !
وينتهي اللقاء دون تعديل ليخسر الاسماعيلي الثلاث نقاط ويتزيل الدوري ويدفع ثمن تغير الجهاز بعد ان تحسن ادائه ونتائجة ليعود ثانية الي دوامة الهبوط .

 

 

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بقلم الدراويش