Connect with us

أخبار الدراويش

15 مليون جنيه هدية  للسادة المرشحين .. و ليست منهم

 مازلت أصر و اؤكد .. ان النادي الاسماعيلي لا يحتاج رجال اعمال اثرياء  و لا أي من الجيوب المنتفخة التي لا يوجد فوقها الا رأس فارغة من كل شئ عاقل موزون

النادي الاسماعيلي يحتاج شخصية محترمة كرئيس النادي الاسماعيلي و معه شخصيات محترمة و خبيرة و محبة للنادي الاسماعيلي

 لن أطيل بالمقدمة .. و سندخل في صلب الموضوع .. مباشرة و بالتواريخ و بالوقائع الثابتة , كعادة موقع اسماعيلي اس سي .. دار الوثائق الاسماعلاوية

قبل نهاية عام  2012 و تحديدا في 11 نوفمبر 2012 … طرحت فكرة الاستفادة من المحلات اسفل مدرجات الدرجة الثالثة عن طريق الدكتور فاروق العامري وزير الشباب و الرياضة في ذلك الوقت

في 17 ابريل 2013 .. طرحت مناقصة لاستغلال محلات الدرجة الثالثة لايجار 40 محل بمساحات مختلفة اسفل مدرجات الدرجة الثالثة بشارع شبين الكوم بشكل اجمالي للمحلات كاملة او بصورة  منفصلة  و تطرح كراسة المواصفات و الشروط بقيمة 3000 جنيه يوم 10 ابريل و لمدة 10 ايام و تفتح المظاريف يوم 25 ابريل و ان لم يتم الترسية تجري مزايدة علنية يوم 7 مايو 2013  لايجار المحلات بصورة منفصلة. و كانت مناقصة (فنكوش ) مستعجلة و تم الغاءها .. ركزوا في ما قلت ان الاسماعيلي يحتاج شخصيات محترمة و ليست كرتونية و نكمل ….

في شهر  سبتمبر 2013 قام موقع اسماعيلي اس سي بتقديم رسومات و دراسة مرورية  لشارع شبين الكوم لزيادة كفاءة استغلال المحلات

في شهر نوفمبر 2014 تم طرح مناقصة لايجار المحلات مرة اخري و تم ايجار 16 محل و قاعة للمناسبات و تم تحصيل مبلغ يقارب 1.250 جنيه للايجار من الذين رسيت عليهم المزايدة

في اغسطس 2015  طرح ما تبقي من المحلات اسفل الدرجة الثالثة علي شارع شبين الكوم و عددها 16 محل من عدد 32 محل
و لكن النادي لم يوفي بالتزامه نحو المستاجرين بتسليم و تنفيذ الخدمات من ممرات او ادخال الكهرباء و المياه و غيرها في موعد اقصاه شهر فبراير 2015 و هو ما جعل المستاجرين لا يسددون باقي الايجار و يهددوا باللجوء الي الفضاء لحفظ حقوقهم لدي الاسماعيلي .. و لم يسدد الاسماعيلي حصة الجهة الادارية من المبلغ المشار اليها سلفا و الذي تم صرفه علي امور بعيدة تماما عن استكمال و تجهيز المحلات من الاصل

……………

 و رحل مجلس الحاج محمد ابو السعود و جاء مجلس المهندس ابراهيم عثمانفي اول سبتمبر 2016

و استجدت تفاصيل كثيرة اخري طويلة للغاية و دعاوي و قضايا بين الاسماعيلي و المستأجرين و تدخل النيابة و الرقابة الادارية و استغاثات لرئيس الجمهورية  من مستأجري المحلات ضد النادي الاسماعيلي و يرد الاسماعيلي ببيان في يوليو 2017  و دخل الموضوع في حارة سد بفضل العناد و شغل المحامين و افتاكساتهم 

المهندس ابراهيم عثمان عندما جاء للاسماعيلي اوقف استلام الايجار و رفع قضايا علي المستاجرين للطرد و متعللا ان هناك مخالفات في المزايدة من البداية

يعني 9 سنوات كاملة في القصة .. بين تسهيل من مجلس ادارة و اعتراض و شك و ظنون و قضايا  عقوبات ادارية من مجلس ادارة اخر

ما هي المحصلة

المحلات التي تم ايجارها و تعمل هي : الجمانيزيوم – محل ادوات كهربائية – توكيل ملابس و محل اثاث  و قاعة افراح اصلا مغلقة و رفعت قضية علي الاسماعيلي و كسبتها بمليون جنيه و يسددها الاسماعيلي الحزين علي اقساط

يعني 5 مساحات من اصل 17 محل يمكن ان ينفصلوا مساحيا الي الضعف

 لكن المستاجر فقط 5 محلات .. من 17 محل علي الاقل .. منهم محل هو قاعة الافراح حصلت من الاسماعيلي علي تعويض مليون جنيه

 حتي الجيمانيزيوم لم يدفع لانه بيعوض ثمن المولد الكهربائي و لم ينتهي  الا من شهرين .. و رفض مجلس السلاحف استلام الايجار و المستاجر بيضعه في المحكمة

 بالله عليكم .. هل يوجد جنون اكثر من ذلك … هل يوجد مجالس ادارة في الدنيا مثل مجلس ادارة الاسماعيلي  سواء كان مجلس المغارة او مجلس السلاحف

 ما علينا

5 محلات لا يدفعون الايجار  بقيمة  200 الف جنيه شهريا علي الاقل .. من خمسة سنوات . يعني حوالي 12 مليون جنيه .. ضاعت في الهواء

و من المفترض انها كانت تزيد 10% من السنة الثالثة يعني من سنة 2017 .. يعني 15 مليون جنيه

 فقط تحتاج شخصية محترمة لاستعادة المبلغ و تنظيم المشروع من البداية للنهاية

لكنه الجنون و العناد و الاستعجال و المصلحة .. و كل شئ اسود في الدنيا .. يلف أرجاء مصر .. ليعود و يبيت في النادي الاسماعيلي في حضن مجالس ادارة النادي

 بالنهاية .. اكرر و اقول الاسماعيلي لا يحتاج جيوب مجنونة … و لكن عقول محترمة

ملحوظة: القصة كاملة و موثقة في موقع اسماعيلي اس سي … فقط 

 

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

بقلم الدراويش