Connect with us

تحليل المباريات

وجاء وقت الحصاد المر و خروج مهين لمجلس الفشل بنهاية مدته المشؤمة

بقلم د. اكرام نسيم .. برباعية دون رد يسأل عنها الجهاز الفني بنسبة 70٪ بدأ من التشكيل الخاطئ لتوظيف اللاعبين للاعداد النفسي السئ والذي ساهم فيه احد المرشحي الرئاسة !

لعب الاسماعيلي بتشكيل مكون من حراسة المرمى: احمد عادل عبد المنعم

خط الدفاع: عبد الله جمعة، مروان الصحراوي، باهر المحمدي، احمد عيد ( محمد هاشم د 46) 

خط الوسط: عماد حمدي، محمد مخلوف ( شيلونجو د 80) ، محمد عادل ( محمد صادق د 38) 

خط الهجوم: شكري نجيب، چاستن شونجا ( احمد مدبولي  د46) ، محمد الشامي ( محمود دونجا  د 80) 

البدلاء: محمد فوزي – عصام صبحي –  محمد دسوقي – أحمد مصطفى 

بتشكيل غريب يفتقد وجود صانع العاب يبدء طاقم التدريب الهواه ،في غياب طلعت يوسف ، المبارة فعزل ثلاثي الهجوم عن باقي الفريق . في ظل خط دفاع سوارع مثقل بكل الاخطاء المزمنه للفريق . وتوظيف لاعبين بعيدا عن مراكزها التي يجيدون فيها ، كل تلك الكوارث والاهلي بتشكيل مدجج بالمواهب ومفاتيح اللعب .
فتلاعب هجوم الاهلي بخط دفاع الاسماعيلي وتهور معتاد من الصحراوي يسفر عن ضربة جزاء سددها معلول علي يسار الحارس .
ويعود بيرسي تاو يتلاعب بباهر ويسقطه ارضا ويمفرد ويحرز العدف الثاني .
لم يفق المدافعون حتي يمر قفشة من اليمين ويلعب عرضية يستلمها تاو ويلعبها لولبية تكر بجوار الحارس المزهول عبد المنعم .
ويبدو ان الكابتن محمد صلاح كان موبيله مغلق فلم يستمع لرنات اللجنة الفنية لعمل تغيير كان واضح للاعمي وهو نزول صادق او مدبولي لربط الهجوم بالوسط واخرج عادل وكان من الافضل اخراج مخلوف ايضا والدفع بمديولي لنخرج من المباراه باقل عدد من الاهداف بدلا من الفضائح التي يستحقها تماما المجلس المغادر كعادته وقيمته بعد ان دمر النادي ووصل به الي الحضيض .
وبنزول صادق تماسك الفريق وتوقف عداد الاهداف عن الدوران حتي نهاية الشوط الاول .

ومع بداية الشوط الثاني دفع الجهاز الغلبان بمدبولي بدلا لجاستن .
ورغم استعادة صادق ومدبولي لتوازن الفريق ولكن يظهر جليا تواضع باكي الاجناب بشكل مؤسف .
وكرة تمرر لقفشة المتسلل ويمررها لبيرسيتاو يسجلها هدفا ملغي .
ويبدو ان تلك المبارة نهاية مشاركة باهر في المنتخب .
وخروج لاحمد عيد الضعيف جدا ونزول لمحمد هاشم .
وضرب دامي من الوديانج للشامي ينال معها الانزار الثاني ويخرج مطرودا . فهل يستطيع الاسماعيلي احراز هدف الحفاظ علي ماء الوجه ؟!
وخروج للضيف مخلوف ونزول لمحمود دونجا .
ونزول شيلونجو بديلا اخيرا .
ويعود احمد عبد القادر ويسجل الهدف الرابع بعد ان تلاعب بباهر والحارس معا .
وينتهي اللقاء بهزيمة قاسية بالاربعة !

1 Comment

1 Comment

  1. ايمن الاسماعيلاوى

    27 أكتوبر، 2021 at 10:19 م

    دكتور إكرام
    ضربه الجزاء وهميه وليس هناك تهور من الصحراوى
    الهدف الثالث اوفسايد واضح
    الجهاز الفنى يتحمل الهزيمه بنسبه ١٠٠٪
    مين احمد عيد الذى اشترته اللجنه الفنيه
    النادى استغنى عن الحريف حازم مرسي بتعليمات طلعت باشا حرب

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

بقلم الدراويش