Connect with us

أخبار الدراويش

شتموا لجنة فيها الهر .. و عايزين يشتموا لجنة فيها القيصر

جماهير النادي الاسماعيلي أو نادي جماهير .. هي الشرق و الغرب و هي الليل و النهار و هي الشر و الخير و هي الشئ و نقيضه
لذلك ستري من يتحدث عن البرازيلي فييرا انه المهدي المنتظر .. و هناك من يتحدث عنه بأنه المسيخ الدجال
و هناك من يتحدث عن حمزة الجمل بأنه احمد زويل .. و علي النقيض من يصفه بأنه محمد رمضان نمبر وان
و من الطبيعي أن تجد من المستحيل إن تري إجماع في الرأي حول أمر ما … بل الغريب أن تري ما يصل إلى حد التعارض و التنافر الرهيب
و قلنا هذا الأمر ليس خاص بجماهير النادي الاسماعيلي و هو أمر عام بالجماهير … لكن الغريب أيضا أن تري ذلك في جماهير الاسماعيلي المعروف عنها الوعي و العشق للنادي الاسماعيلي .. لكن الفيس بوك اظهر كمية التناقض بشكل كبير داخل صفوف جمهور الدراويش و حتى أن التمسنا لها العذر بسبب الظروف الصعبة و الاستثنائية التي يمر بها النادي الاسماعيلي خلال فتر ة رئاسة النادي الاسماعيلي للمهندس إبراهيم عثمان .. و الذي جعل احد الجماهير يذهب إلى قبر المعلم عثمان احمد عثمان .. ليشكو له .. !!!!! و هناك من ذهب إلى العكس تماما و يحمل المعلم عثمان المسئولية و سجلوا ذلك علي تمثال له !!!!!!!!!
و الغريب أيضا أن هناك أفراد وقفوا في الطابور من أجل اختيار المهندس يحيي الكومي و تعرضوا إلى ( غلاسة ) المنظمين لاجتماع الجمعية العمومية من أيام معدودة و تحملوا الشمس و العطش وسط تكدس رهيب .. و اختاروا المهندس يحيي الكومي رئيسا لمجلس إدارة النادي الاسماعيلي و هو الأهلاوي الشهير و باعترافه شخصيا
و عندما تم اختيار الكابتن حمادة المصري رئيس اللجنة الفنية … قالوا عليه أنه أهلاوي و عميل أحمر .. و احمر جدا
هم نفس الأشخاص الذين تحملوا الشمس و الحرارة من اجل تاييد الأهلاوي يحيي الكومي .. هم نفس الأشخاص المعترضين علي الأهلاوي حمادى المصري … هما هما بالظبط
حتى اللجنة الفنية التي كان يرأسها الهر الساحر علي أبو جريشة و هو يساوي 90% من تاريخ النادي الاسماعيلي و أفضل ( دماغ ) كرويا و فنيا و إداريا …تم توجيه اللوم لها و النقد الجارح من البعض التائه و الغافل من جمهور النادي و الذين أقدم معلومة لديهم هو اللاعب محمد بركات ..من الأصل
و كان قرار اختيار الكابتن حمادة المصري قرارا سريعا و بدون ترتيب دارس لوظيفة اللجنة و مهامها و المبالغ المخصصة لأداء عملها بكفاءة و قدرة مطلوبة… و لكن هناك فارق بين لجنة فنية يحاربها رئيس النادي , حتى لو كان معزول مثل الناظر إبراهيم عثمان .. فكان عملها محدودا في النصف الثاني من فترة عملها .. و بين لجنة جاء بها رئيس النادي و هو الكومي و القصة كلها لن تتوقف علي قدرة و كفاءة اللجنة .. بقدر ما سيكون من صدق الكومي نفسه مع اللجنة و دعمها إداريا و ماليا … و تلك قضية أخري ولكنها مرتبطة بالقطع بعملية اعتذار الكابتن حسني عبد ربه عن المشاركة في اللجنة الفنية و تعالوا نحاول أن نفهم معا
حسني عبد ربه لم يترك المستطيل الأخضر إلا من سنتين تقريبا و بالتالي عمله لابد أن يكون قريب من الملعب من البداية بشكل متدرج خطوة خطوة … حتى يكون بالنهاية بعيد عن الملعب و حبيس المكاتب
لكن أن تطلب من عبد ربه أن يكون باللجنة الفنية التي قال عنها الكومي أنها ستكون مسئولة عن قطاع الناشئين في الغالب , لان هناك جهاز فني للفريق الأول و مدير كرة للفريق الأول .. بالإضافة إلى تواجد لجنة تعاقدات و تسويق للفريق الأول.. إذن ما سيتبقي للجنة الفنية .. لا احد يعلم .. هل اختيار لاعبين و ترشيحهم للإدارة و من ثم يعرض علي الجهاز الفني و يوافق عليها و تحول أوراق اللاعبين إلى لجنة التعاقدات للتعاقد معهم.. هناك ازدواجية واضحة وتداخل وتعدد المهام بشكل واضح .. يجوز أن ذلك النظام و الفلترة متواجد في عدة أندية و ربما أعقد من ذلك .. لكن الوضع في الاسماعيلي لا يحتاج كل تلك الإجراءات و التنظيمات الأخطبوطية المطولة
نتذكر أن اللجنة الفنية بقيادة الهر الساحر علي أبو جريشة قامت بكل ذلك في فترة أصعب من الصعوبة بسبب استمرار حق التوقيع مع الناظر الغاضب المجمد .. و أن كان لدي الهر الساحر و الكابتن عماد سليمان السيولة المالية اللازمة ..كانت اللجنة قدمت أفضل فترة تنظيم في تاريخ النادي.. ويكفي التعاقد مع احمد عادل عبد المنعم لان غيره كان يطلب 15 مليون جنيه و اضطرار اللجنة بالموافقة علي الزامبي شونجا لأنه جاي ببلاش و موافق عليه المدير الفني السابق طلعت يوسف الذين رحبوا به و قالوا عنه السيناتور و الجنرال .. ثم شتموه
نعود لحسني عبد ربه .. هل اعتذاره شئ يدينه لأنه لم يري نفسه سيضيف جديدا للمجموعة المختارة بقيادة الكابتن حمادة المصري ومعه محمود حسن و اشرف خضر
أن من هاجم حسني عبد ربه لأنه اعتذار عن اللجنة الفنية .. هما نفس الأشخاص الذين هاجموا الهر الساحر لأنه لم يعتذر أو يستقيل من اللجنة.. لا كده عاجب و لا كده عاجب
يبقي إيه الحل
الحل انك تدرس الأمور المحيطة بكل موقف وتحاول أن تغوص في أعماق الموقف نفسه .. لكن أن تحكم بعاطفة أو بشكل سطحي .. ستنضم إلى قافلة المتنافرين و الغير مفهومين من الأصل .. و فعلا عجايب !!!!

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

بقلم الدراويش