Connect with us

عيون إس سي

فتح باب التبرع للجماهير … و بيع الهواء

بالبداية لابد أن نعلم أن لائحة النظام الأساسي للنادي الاسماعيلي وأيضا قانون الرياضة رقم 71/2017 , قد نصا علي انه من موارد الأندية المالية تبرعات و الهبات المالية من الجماهير
بل أن عملية فتح حساب لتلقي مساهمات الجماهير هو شيء جميل و محمود و يؤكد أن الجماهير مرتبطة بناديها وتشارك في حل أزمة الموارد المالية بالنادي الذي تنتمي إليه
لكن بخصوص النادي الاسماعيلي ,لابد أن نكون علي علم ببعض الأمور الخاصة بالجماهير ونتعلم من تجارب سابقة خاصة بمساهمات الجماهير . وبالتالي سنحدد الأثر المتوقع من عملية مساهمات الجماهير
ونتذكر جميعا محاولة الدكتور عبد المنعم عمارة في الفترة القصيرة التي تولي فيها رئاسة الاسماعيلي عام 2006 و كان الدكتور عمارة اقترح عمل صندوق بقيمة 5 مليون جنيه لحل أزمة النادي المالية وتعتمد أساسا علي تبرعات الجماهير والهيئات التابعة للإسماعيلية ولم ينجح الموضوع
أيضا كان هناك محاولة من السيد محمد ابو السعود بتعيين مدير تسويق بغرض جمع تبرعات من الجماهير والشركات والمكاتب والمصانع الخاصة بالاسماعيلية .. ولكن كان المردود غير متوقع سلبا بالنسبة لما كان المأمول منه
أما كاتب التقرير كان له ثلاث تجارب في جمع مساهمات من الجماهير وكنت احد المنظمين لتلك التجارب .. والتجربة الأولي كانت في عام 2006 وبغرض شراء أتوبيس للنادي وكان أقصى ما تم جمعه حوالي 90 ألف جنيه وقامت احدي السيدات بمساهمة تساوي المبلغ كله وتم شراء ميني باص للنادي ومازال يستخدم بحمد الله تعالى الي تاريخه
التجربة الثانية كانت لدعم لاعبي النادي القدامى وأصحاب الحالات الصعبة وتم جمع مبلغ حوالي 35 ألف جنيه فقط وتم عمل عملية الدعم بشكل جميل وإعلامي محترم… التجربة الثالثة كانت 2012 و لدعم قطاع الناشئين للنادي وتم جمع مبلغ حوالي 65 ألف جنيه وتم شراء مواد معدات تدريب وكور وغيرها وتم تثبيتها بصورة جيدة جدا
نستخلص من ما سبق أن التجارب السابقة تبدو إنها غير ذات شكل مؤثر في حل الأزمة المالية العامة للنادي من ناحية القيمة المالية المتوقع تجميعها و لن تتحدي عشرات الآلاف من الجنيهات … في مقابل أموال مطلوبة بعشرات الملايين
التجارب السابقة بالفعل غير مبشرة علي الاطلاق وحتي ان تم صياغتها بشكل جديد و يتماشي مع كيفية التطور التكنولوجي في الاتصالات وغيره .. لكن دعونا نركز في نقطة سلبية جدا وللاسف لابد ان نذكرها حتي لو كانت محرجة و نسأل: كم عدد الاعضاء في الجمعية العمومية للنادي الاسماعيلي من الجماهير !!! ان عرفنا السبب سنجد ان هناك قصور كبير لدي جماهير النادي ولابد من علاجه بشكل قوي و فعال .. وان كانت عضوية الجمعية العمومية ليست القضية التي نتحث عنها الان .. لكنها تعتبر مقياس لمن تريد مخاطبته من جماهير النادي و التي لا تشارك من الاصل في عضوية النادي الاسماعيلي مقابل 250 جنيه تسدد مرة واحدة و 35 جنيه اشترك سنوي لعضوية الجمعية العمومية للنادي الاسماعيلي العريق والكبير والضلع الثالث للكرة المصرية !
اذن ما هو الحل
علاج عملية مساهمات او تبرعات الجماهير لن تكون ذات فائدة مرجوة بالاعلان عن رقم حساب بنكي او حتي عن طريق مناشدة للجماهير للمساهمة ولكن لابد ان تكون من خلال قنوات فعالة و مفيدة للجماهير في مقابل معرفة الاقتصاد التبادلي او المنفعة التبادلية كتعريف لعملية التسويق من بدايتها , وهي تهتم بتقديم شئ مقابل شئ … علي سبيل المثال عمل تذكرة موسمية لحضور المباريات ( قبل عمل تذكرتي ) او حضور التمارين مثلا او عمل دروع تذكارية للمساهمين لا تفرق بين من تبرع ببضعة جنيها و من تبرع بمليون جنيه والغرض منها ان يكون هناك حافز شرفي لمن يريد المساهمة … او شئ محفز يعلمه جيدا المختصين بعالم التسويق و بالقطع لديهم خبرات وتجارب سابقة ومن نوعية من يستطيع ( بيع الهواء ) و و تعبير دارج لمن يستطيع ان يوظف مهاراته وخبراته في خدمة الهدف المراد منه .
والله الموفق ,,

1 Comment

1 Comment

  1. ايمن الاسماعيلاوى

    10 نوفمبر، 2021 at 9:20 م

    ممكن حضرتك تقول لنا كيف ينمى النادى موارده الماليه وتقدم الاقتراح لمجلس الاداره

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

بقلم الدراويش